كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

التفاصيل الكاملة لمعارك العاصمة جوبا داخل قيادة الجيش



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]وقع صباح امس قتال عنيف داخل القيادة العامة للجيش في جوبا عاصمة جنوب السودان، مما أدى الى هروب السكان من الشوارع مذعورين، كما أفادت تقارير بأن جيش جنوب السودان انتشر في محيط القصر الرئاسي في العاصمة جوبا والمرافق الحيوية، وقال شهود عيان انهم سمعوا أصوات المدافع الرشاشة والمدفعية الثقيلة وان القتال بدأ في الساعة التاسعة صباحا بتوقيت جوبا بين جنود الجيش وضباط رفيعي المستوى، حيث استمر إطلاق النار داخل المنشأة العسكرية لأكثر من ساعات أسفر عن مقتل العشرات. وقالت مصادر عسكرية أن الاشتباكات شارك فيها الحرس الرئاسي المعروفة باسم وحدات الكوماندوز وتعد الاشتباكات هي الأعنف منذ احداث ديسمبر، ولم يعرف سبب رسمي للقتال لكن مصادر قالت ان هناك محاولة كانت لاعتقال قائد وحدة الكوماندوز العميد قيتويش غاي حيث يزعم انه فتح النار على لجنة المرتبات وقتل سبعة من حراسه وألقي القبض عليه في وقت لاحق امس في خور وليام، وبحسب المصادر العسكرية فانه تم اطلاق قذائف صاروخية «آر بي جي » والمدفعية الثقيلة التى هزت المدينة وسمع دوي انفجارات عنيفة، وقال شاهد عيان انه رأى عشرات الجنود المصابين الذين تم نقلهم لمستشفى جوبا التعليمي، وقامت قوات الجيش على الفور بدوريات في العاصمة وأقامت حواجز على الطرق الرئيسة منها طريق المطار ومقر القيادة العسكرية بينما يعاني سكان جوبا من انقطاع لمعظم شبكات الهاتف، وفي السياق أكدت مصادر عسكرية يوغندية ان القتال اندلع بسبب ان وحدة الكوماندوز احتجت على تأخر دفع مرتبات لاعضائها منذ يوم الاحد الماضي لتأخر الرواتب لثلاثة اشهر متتالية، وعندما أمر الرئيس سلفا كير بإقاله قائدها واعتقاله ردت تلك القوات بالدفاع عنه مما ادى للاشتباكات التى وقعت صباح امس، وتعتبر وحدات الكوماندوز جزءا من القوات الخاصة التي تحرس الرئيس سلفا كير، وتشير تقارير غير مؤكدة الى أن مسؤولا عسكريا برتبة جنرال قتل في اشتباكات، وظلت معظم المدارس والمحلات التجارية بجوبا مغلقة خوفا من حدوث خسائر في الأرواح والممتلكات، بدوره قال وزير الدفاع كول مانيانغ ان قيادة الجيش سوف تحقق في سبب إطلاق النار عبر اتخاذ إجراءات سريعة لاحتواء الموقف ووصف التقارير بشأن محاولات لاعتقال ضباط بما في ذلك قائد وحدة الكوماندوز، بأنها غير صحيحة ومضللة، بينما أكد مدير العلاقات العامة بالجيش العميد مالاك ايوين أن التوترات كانت بسبب نظام الدفع الجديد، وقال عقب زيارته مكان الحادث ان الوضع الآن تحت السيطرة وان الجيش سيقدم المزيد من التفسيرات بعد إجراء مزيد من التحقيق، ومع ذلك ذكرت مصادر عسكرية ان سبب القتال ان لجنة المرتبات تلقت تعليمات بعدم الدفع للعسكريين الذين يقيمون في مخيمات الامم المتحدة بغض النظر عن المبررات، في السياق نفسه طالبت الحكومة المواطنين التزام الهدوء بعد القتال الذي جرى مؤكدة انه لا علاقة له بالأزمة السياسية في البلاد، وقال وزير الاعلام بجنوب السودان مايكل ماكوي ان ما حدث في القيادة العامة للجيش شيء طبيعي يحدث في أية منطقة عسكرية، وأية حامية عسكرية وهو متعلق بادارة إدارتها ورواتب العسكريين، واشار الوزير الى ان ما جرى لا علاقة له مع المعارضة المسلحة وان بيانا عسكريا سيصدر بشأن الحادثة، وفي الإطار نفسه طلبت سفارة الولايات المتحدة في جوبا من رعاياها تجنب الخروج إلى الشوارع.

صحيفة الإنتباهة
المثني عبد القادر
ع.ش[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        [SIZE=5][قال وزير الاعلام بجنوب السودان مايكل ماكوي ان ما حدث في القيادة العامة للجيش شيء طبيعي يحدث في أية منطقة عسكرية،]!!!
        شئ طبيعي؟؟؟
        لم نسمع بجيش في الدنيا (فتح نار) بسبب خلاف في تصريف الوراتب!!![/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس