كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

برلمانيون يبحثون عن أحذيتهم تحت طاولات البرلمان !!



شارك الموضوع :
تابع عدد من الصحفيين ما بات من المألوف ، رؤيتهم لبرلمانيين ( نائمين ) أثناء الجلسات مع هواء التكييف البارد، والغريب في الأمر أنهم لايستطيعون مقاومة النعاس رغم حرارة النقاش ، ليس هذا فحسب بل يخلعون أحذيتهم و ( مراكيبهم ) طوال فترة الجلسة وعندما تنتهي الجلسة يجتهد بالإمساك بها من تحت الطاولة ، كما ينسى بعضهم بعض مقتنياته الشخصيّة وكان آخرها عصا أنيقة نساها صاحبها بالقاعة ،

وإقترح البعض تركيب رشاشات من الماء البارد على سقف قبة البرلمان يقوم الرئيس بتشغيلها من حين لآخر لتنبيههم للمشاركة في حل قضايا الشعب .

سوداناس

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        هههههههههههههههههههههه فضحتونا الله يفضحكم هم فاضين للشعب

        الرد
      2. 2

        [SIZE=5]تقول القصة أن أحد نواب الجمعية التأسيسية وكان من شيوخ العرب واقطاب الادارة الأهلية، لم يجد حذائه (مركوبه) بعد انتهاء الجلسة، فأخذ يبحث عن تحت المقاعد وكان بالقرب منه النائب والزعيم الجنوبي (بوث ديو) .. فسأله : ها البوث نعالي ما وقعت في عينك .. فأجابه بوث ديو بعفوية : شيخ أراب دا مجنون ! هسي أيين (عين) بتاعي دا بيشيل نعال !!! [/SIZE]

        الرد
      3. 3

        ارجو أن يفيدنا أهل العلم، لاحظت انني أصاب بالنعاس في القاعات الكبيرة، بل أن الكثير من الزملاء معي في الشركة يكرهون أن يكون هناك لقاء مع تنفيذي في القاعة الكبرى لأنهم يصابون بالنعاس، فهل للأمر علاقة بكمية الاكسجين في الغرفة؟ أم بالصوت الرتيب الآتي من المكيفات؟ أم من الهواء البارد؟ أم من كمية ثاني اكسيد الكربون الناتجة في زفير الحضور؟ … لا أعتقد أن السبب الرئيس هو كسل أو رتابة المواضيع!!! أفيدونا يا أهل العلم.

        الرد
      4. 4

        سيادة المجلس المفروض يحاسب الدولة …..أصـبح زاتو هسع بالمحاسبة أولى
        دام نوابو نايـمــيــن لا فهم لا حولا …..من حق الفساد يكسب ويفوز بالجولة

        الرد
      5. 5

        علاج هذه الظاهرة يكمن في ترك سباق الضاحية الليلي فقط يكتفي النائب بجكة واحدة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس