كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

جامعة الخرطوم تحتفل بتخريج اكبر دفعة من الطلاب فى تاريخها


شارك الموضوع :

احتفلت جامعة الخرطوم بتخريج طلاب الاعوام 2007 /2008 على المستوى الجامعى وفوق الجامعى حيث خاطب الاحتفال المهندس كمال على محمد رئيس مجلس جامعة الخرطوم وزير الرى والموارد المائيةمقدما التهنئة للطلاب واسرهم واشار الى هذا الاحتفال يأتى فى وقت يشهد فيه السودان تجسيد الوحدة الوطنية والتصدى لمؤامرت الاستعمار الحديث المتمثلة فى الوقوف خلف رئيس الجمهورية رمز السيادة الوطنية ضد اعاداءات ما يسمى بالمحكمة الجنائية والمضى قدما فى تطبيق اتفاقيات السلام ومشروعات التنمية العملاقة فى كافة انحاء البلاد كما خطاب الاحتفال بروفسير فتحى خليفة وزير الدولة بالتعليم العالى والسيد مدير جامعة الخرطوم وممثل الخريجين مشيدين بالتطور الكبير الذى حققته جامعة الخرطوم فى زيادة قبول الطلاب والاصلاح الاكاديمى وتأهيل البنيات الاساسية والتوسع فى الخدمات والتحول الالكترونى وتطوير العلاقات الثقافية الخارجية وبرامج التعريف وانجازات مجلس جامعة الخرطوم فيما يتعلق بارضى جامعة الخرطوم واستبقاء الاساتذة فى شن المعاش الاجبارى 60 سنة و65 سنة وما بعدها واعادة هيكلة الجامعة وترفيع كلية العمارة والهندسة وانشاء مجلس التخطيط وتحقيق اللامركزية والتوسع فى الحبث العلمى هذا وق بلغ عد خريجى الاعوام 2007/2008 رقما قياسيا فى تاريخ الجامعة اذ بلغ 7 الف و800 طالب وطالبة من حملة البكارليوس و3 الف و343 من حملة الدبلوم الوسيط , 394 من حملة الدكتوراة , الف و870 من حملة الماجستيرو809 من حملة الدبلوم العالى وقد تم منح الدكتوراة الفخرية لكل من سمو الشيخ زايد ال نهيان والسيد عبد الطيف الحمد رئيس الصندوق العربى والتنمية الاقتصادية والدكتور حسن ابو حسن والبروفسير كوال .

الخرطوم سونا

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1

        أي تخريج قمتم به،،، وذلك على حساب الطالب نفسه اذ تم دفع 250 ألف من كل طالب لتخريجه؟؟؟

        الرد
      2. 2

        ديل حيمشوا وين يا وزير التعليم العالى والهدم العلمى

        الرد
      3. 3

        وفروا لهم سبل العمل الصالح وتذكروا أن هولاء بذلوا الغالي والنفيس في سبيل العلم وبعد التخرج ستبدأ رحلة العذاب الاً الذين أنعم الله عليهم بمراكز القوى والواسطات ولكن ألأبهات والأمهات الذين باعوا أراضيهم وحليهم وكل ما يملكون ليروا هذا اليوم الذي طال انتظاره سيصابون بالإحباط لأن أبناءهم الذين وضعوا عليهم الآمال والأماني سيظلون بلا عمل بل ستزيد الأعباء فاتقوا الله في هؤلاء ووفروا لهم العمل وتحروا العدل ولا تتسبوا في ضياع الشباب فهم أمانة عندكم فلا تضيعوهم.. كم منهم عمل ( كمساري) وكم منهم عمل سائقاً ولا عيب ولكن لماذا أكمل الجامعة؟؟؟.. كم منهم هائم على وجهه وفي جعبته الشهادات العليا..وأنا من الذين تخرجوا أبنائي من أرقى الجامعات وأحرزوا أعلى التقديرات ولكن ما زلت أتقاسم معهم لقمة العيش وهم بلا عمل بعد أن أنفقت عليهم كلما أملك نسأل الله أن يعظم الأجر لكل من هم في مثل حالتي.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس