من هو المغني البريطاني زين مالك الذي “ترك الإسلام”؟



شارك الموضوع :

كشف المغني البريطاني ذو الأصول الباكستانية زين مالك النقاب عن أنه ليس مسلما.

وقال مالك في حديث لمجلة فوغ: “لا أعتبر نفسي مسلما، لدي اعتقاد روحاني بوجود إله، ولكنني لا أؤمن بالجحيم”.

ويأتي إعلان زين مالك عن موقفه من الدين في وقت أشارت فيه تقارير صحفية إلى أنه عاد إلى حبيبته عارضة الأزياء الأمريكية من أصل فلسطيني جيجي حديد التي نشرت صورة حميمية لهما على حسابها على انستغرام.
فمن هو زين مالك؟

ولد زين جواد مالك في 12 يناير/كانون ثاني عام 1993 في يور كشاير غرب انجلترا لأسرة من أب باكستاني هو ياسر جواد مالك وأم إيرلندية الأصل تدعى تريشا مالك وله ثلاث شقيقات هن دنيا وأليها وصفاء.

وحتى وقت قريب كانت والدته تريشا تعمل طباخة طعام في مدرسة ابتدائية لتقديم الوجبات للأطفال المسلمين.

وتقول تريشا مالك: “قال لي زين لست بحاجة لعمل ذلك الآن وأصبح هو من يضع راتبي في البنك”.

وتضيف قائلة:” لم يكن لدينا أبدا ما يكفي من المال لشراء منزل فقد كنا دائما نستأجر حتى قام زين بشراء منزل لنا”.

وتابعت قائلة إنها مازالت تذهب إلى الأسواق وتتابع التخفيضات. وقالت إن شقيقاته لم تسرن على طريق الفن مثله.
الانطلاق

وكان زين مالك قد بدأ مسيرته الغنائية في برنامج المواهب ذي إكس فاكتور وتم استبعاده منه.

ثم انضم إلى فرقة ون دايركشن وانفصل عنها في 25 مارس/آذار 2015.وبعد انفصاله أصدر أغنيته الفردية “حديث الوسادة” في يناير/كانون ثاني 2016.

ثم أصدر أغنية لا أريد العيش إلى الأبد مع تايلور سويفت مطلع عام 2017 كأغنية رئيسية لفيلم 50 درجة من اللون الرمادي.

ويعرف عن زين مالك حبه للرسم على الحائط والتأمل والوشم كما يعرف عنه أيضا الخوف من المياه لذلك لا يعرف السباحة.

وحول تركه الإسلام قال مالك: “لا أؤمن أنني بحاجة لأن آكل لحما تمت الصلاة عليه بطريقة معينة، لا أؤمن أن علي الصلاة بلغة معينة خمس مرات يوميا”.

وأضاف قائلا إن والديه لم يعارضا تركه الإسلام، مضيفا أنه وبعد تعلمه الإسلام تركا له حرية الاختيار بنفسه.

BBC

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1
        Tamara

        الخبر كاذب .. زين لم يقم بأي تصريح لمجلة vouge بشأن ديانته . ولكن ما قاله (انه مسلم ولكنه ليس مسلما مثاليا ) .
        يجب التأكد من الخبر (اشاعة) قبل نشره .

        الرد
      2. 2
        Lolo

        مش حقيقي الخبر اشاعه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.