كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

رفع سعر جالون الجازولين التجاري إلى (89) جنيهاً



شارك الموضوع :

طبَّقت بعض محطات الوقود التجارية، الزيادة الجديدة في سعر الجازولين لقطاع التعدين والصناعة والمنظمات والشركات الأجنبية بما فيها شركات الاستكشاف والبعثات الدبلوماسية، ليصبح سعر اللتر (19,91) جنيهاً، ويرتفع سعر الجالون التجاري، من (23) جنيهاً للجالون، (89,5) للجالون.

وقال مدير محطة وقود -فضل حجب اسمه- لـ(السوداني) أمس، إن القرار جاء بمنشور رسمي من وزارة النفط والغاز بزيادة على الجازولين بالنسبة للمصانع وشركات التعدين، وأضاف: “الجالون يعادل (4) لتر”، مشيراً إلى أن سعر جالون الجازولين التجاري قفز إلى (89,5) جنيهاً بدلاً عن (23) جنيهاً بزيادة قدرها (66,95) جنيهاً، لافتاً إلى انعكاس زيادة الجازولين التجاري على كل السلع الغذائية المنتجة محلياً، ومضى قائلاً: إن القرار ربما يُحدث مشكلات التهريب، وربما يتجه بعض أصحاب المركبات لتجارة في الجازولين خاصة وأن سعرالجازولين المدعوم أقل سعراً من التجاري”، موضحاً بأن برميل الجازولين التجاري بسعر (4) آلاف جنيه أما المدعوم (800) جنيه، متوقعاً تراجع كميات الجازولين للزراعة.

وأكد صاحب محطة وقود تجاري طلب عدم ذكر اسمه، استلامهم منشور زيادة الجازولين الخاص بالشركات الكبرى والمصانع والتعدين منذ نهاية الأسبوع الماضي، وقال إن آثار الزيادة على المصانع وشركات التعدين حالياً لم تَكُن واضحة، خاصة وأن هنالك مصانع لم تعلم بالمنشور الجديد للزيادة، مرجحاً مسألة تراجع كميات حصة المصانع من الجازولين بسبب هذه الزيادة، وأشار صاحب مصنع منتجات سلع غذائية التقته (السوداني) بإحدى محطات الوقود أمس، إلى عدم معرفته بالنتائج المترتبة عن القرار لأنه ما يزال جديداً، ولكن توقع حدوث زيادة في أسعار، ورهن معدلات الزيادة بحسب تكلفة إنتاج المصنع وقرار الإدارة بالمصنع، مبيناً بأن فرق السعر للجازولين التجاري والمدعوم بلغ (66,95) جنيهاً، وأضاف: “فرق السعر سيوضع على المنتج لأن صاحب المصنع سيخسر”، مشيراً إلى أن المصانع ليست وحدها التي ستتأثر بالقرار وإنما قطاعات أخرى من بينها الزراعة والتعدين.

وقال مدير محطة وقود ببحري محمد الهادي، إن هناك محطات تجارية وأخرى خدمية، وفيما يختص بالخدمية فإن أسعارها مستقرة وأن الجازولين مناسب إليها، وزاد “في حالة طرأت أية زيادة في الجازولين أو البنزين ستنعكس مباشرة على تعرفة المواصلات وتفاقم الأزمة”، مشيراً إلى أن سعر الجالون بالمحطة ما يزال (18,5) جنيهاً لأنها خدمية.
ويذكر أن وزارة النفط والغاز أصدرت منشوراً بخصوص تعديل أسعار بيع منتج الجازولين التجاري لقطاع التعدين والصناعة بسعر (19,91) جنيهاً، أما المنظمات والشركات الأجنبية، بما فيها الشركات الاستكشافية والبعثات الدبلوماسية بسعر (42) جنيهاً للتر.

صحيفة السوداني.

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1
        واحد ساي

        أفضل قرار هو عدم دعم وقود شركات التعدين لأنه استهلاك التعدين عالي جدا جدا للوقد ويتم دعمه ع حساب خدمات المواطن ومع هذا اغلب ناتج التعدين يتم تهريبه

        الرد
        1. 1.1
          سوداني حزين

          طيب والزيادة للمصانع أكيد حاتدخل ضمن الكوست وحايدفع المواطن البسيط ماهو الهدف من القرار لماذا أصبح كل شي في السودان يخضع لسعرين وفي النهاية المنكوي المواطن السوداني ماهي السياسة الاقتصادية التي تتبعها حكومة معتز موسي

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.