وذكرت وكالة “أسوشيتد برس” الأميركية أن طيارين اثنين سبق لهما قيادة هذا الطراز مرتين على الأقل في الولايات المتحدة، أبلغا عن هذا العيب، قبل حادثي تحطم طائرتين “بوينغ 737 ماكس 8″، إحداهما إندونيسية في أكتوبر 2018، وإثيوبية الأحد الماضي.

 

وأضاف الطياران إنهما تمكنا من السيطرة على الهبوط الصعب على سرعة 1500 قدم في الدقيقة، عن طريق فصل نظام الطيار الآلي.

 

والعام الماضي، أسست”ناسا” قاعدة بيانات، تضم تقارير أمان تطوعية تقدم بها طيارون أو شركات طيران.

 

وبحسب الوكالة، لم تتخذ إدارة الطيران الاتحادي الأميركية أو شركات الطيران أي إجراءات بعد التقارير عن ميلان أنف هذا الطراز من الطائرة.

 

وفي أحد التقارير، اتضح أنه بعد وضع تشغيل نظام الطيار الآلي مباشرة، حذر القائد المساعد من السقوط، ففصل النظام على الفور واستأنف التحليق.