النيلين
عالمية

ترمب يحذر إيران: العقوبات ستزيد قريباً وبشكل كبير

اتهم الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، إيران، الأربعاء، بتخصيب اليورانيوم سراً ولفترة طويلة، محذراً من أن العقوبات الأميركية ستزيد قريباً، فيما عقدت منظمة تابعة للأمم المتحدة اجتماعاً طارئاً بشأن انتهاك طهران للاتفاق النووي.

وقال ترمب على تويتر: “لطالما كانت إيران تخصب (اليورانيوم) سراً في انتهاك كامل للاتفاق الرديء الذي أبرمه (وزير الخارجية السابق) جون كيري وإدارة (الرئيس الأميركي السابق باراك) أوباما بـ150 مليار دولار. تذكروا أن أجل هذا الاتفاق كان سينقضي خلال سنوات قليلة. العقوبات ستزيد قريباً وبشكل كبير”.

“ليس لدينا ما نخفيه”

بدوره، قال سفير إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كاظم غريب آبادي، الأربعاء، إن كل نشاط نووي تقوم به إيران يخضع لمراقبة الوكالة.

وصرح كاظم للصحافيين بعد اجتماع طارئ لمجلس محافظي الوكالة دعت إليه الولايات المتحدة: “ليس لدينا ما نخفيه”.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت، الأربعاء، أن انتهاكات إيران للاتفاق النووي محاولة للابتزاز وحذرت طهران من أنها تعزل نفسها، لكنها أكدت استعدادها للحوار.

 

وذكر البيان الأميركي أمام اجتماع استثنائي لمجلس الوكالة: “ليس هناك سبب معقول يدعو إيران لتوسيع برنامجها النووي ولا توجد طريقة لقراءة هذا على أنه أي شيء سوى محاولة فظة وواضحة لابتزاز أموال من المجتمع الدولي”.

 

وتابع: “ندعو إيران إلى العدول عن خطواتها النووية الأخيرة ووقف أي خطط لإحراز مزيد من التقدم في المستقبل. لقد أوضحت الولايات المتحدة أننا منفتحون على التفاوض دون شروط مسبقة، وأننا نقدم لإيران فرصة للتطبيع الكامل للعلاقات”.

العربية

1 تعليق

abuahmed 2019/07/11 at 7:42 ص

والله اران دي عقوبات عقوبات ةالله تان الا تقفلوها زي البقالة وخلسنا قفلوها ريحونا منها بالله والله تاني ما فضل الا ابادة هذا الشعب الشيعي ولا انتو خايفين على اسرائيل تترش وتترجم بالصواريخ البالستيه والله الامريكان لو ما خايفين على اسرائيل كان ضربوا ايران من بدري ترامب قول خايف على 150 شخص يموتو طيب ما يموتوا ولا انت خايف على اليهود يموتوا كلهم انت بس جرب يا عم ترامب وخلينا نشوف البيحصل شنو نحن في انتظار ضرب ايران اشان نشوف اسرائيل تتمسح من الخريطة

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.