تجمع الاجسام المطلبية يرفض افتتاح سدي عطبرة وستيت



شارك الموضوع :

أعلن تجمع الاجسام المطلبية وتجمع مهجري سدي عطبرة وستيت رفضهم افتتاح سدي عطبرة وستيت، وطالب التجمع بإلغاء الاتفاق المبرم مع المملكة العربية السعودية والخاص بمنحها مليون فدان زراعي من اراضي المشروع.

ورهن التجمع افتتاح السد بالإيفاء بكافة الالتزامات التي تعهدت بها وحدة تنفيذ السدود والمتمثلة في تعويض المتأثرين على المستوى الزراعي، واصحاب الاراضي المنزوعة للتوطين وغير التوطين بواسطة وحدة تنفيذ السدود.

ونوه عضو تجمع مهجري سدي عطبرة وستيت والقيادي بقوى الحرية والتغيير محمد عبد الكريم بابكر في تصريح لــ(الجريدة) أمس، الى عدم اكتمال الخدمات والبنى التحتية بمجمع سدي عطبرة وستيت بشكل كامل حسب الاتفاق، اضافة الى عدم تعويض المتأثرين تعويضاً مجزياً، وكشف عن وجود اسر وقرى لم يتم دمجها ضمن خطة التوطين.

وفي السياق طالب التجمع بتمثيل المهجرين في السلطة التشريعية، وقال عضو التجمع ان قضايا وازمات التهجير لا تقل اهمية عن قضايا الحرب والسلام في السودان، وأضاف ان تمثيل المهجرين بالمجلس يعجل بطرح حلول من المهجرين انفسهم ويتيح اشراكهم في اتخاذ القرار ومعالجة الازمات التي تسبب فيها حزب المؤتمر الوطني.

وكان المدير العام لوحدة تنفيذ السدود عمر ابو القاسم قد أعلن عن اكتمال العمل بمجمع سدي عطبرة وستيت وجاهزيته للافتتاح والعمل في الايام القادمة بالتنسيق مع قيادات الدولة، وأشار لجاهزية المدينة السكنية ومدن اعادة توطين المتأثرين بالمشروع.

الخرطوم: ندى رمضان
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.