الخارجية المصرية: اتفاق على عرض ما تم التوصل إليه بين “قحت” والجبهة الثورية بالقاهرة على قيادة الحرية والتغيير في الخرطوم



شارك الموضوع :

استضافت مصر على مدى اليومين الماضيين، اجتماعاً هاماً بين قوى الحرية والتغيير، ومن ضمنها الجبهة الثورية، بغرض تحقيق السلام في السودان كقضية رئيسية تهم جميع الأشقاء في السودان ودعماً للوثيقة الدستورية، المقرر التوقيع عليها في السابع عشر من الشهر الجاري.

وحسب بيان صادر من قبل وزارة الخارجية في الساعات الأولى من صباح يوم الثلاثاء، فقد تبادل المشاركون في الاجتماع الآراء واتفقوا على عرض ما تم التوصل إليه على قيادة قوى الحرية والتغيير في الخرطوم.

كما أكدت مصر مواصلة اتصالاتها مع الأشقاء في السودان، ودول الجوار للسودان والإقليم من أجل تحقيق السلام والاستقرار هناك، ودعم الحكومة السودانية الجديدة في سعيها لتحقيق تطلعات الشعب السوداني الشقيق.

سمر نصر
الاهرام المصرية

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1
        ودا العوض

        هذا كذب وتضليل لا يمكن أن تقدم مصر اي مساعدة او توسط في القضية السودانية لن تقدم الا الفتنة والاقتتال بين السودانيين ولم ولن تنجح هو غباء وفاة وعباطة وخيانة يجب أن يحاربوا عليها من طرفي التحاور المفاوضين لأن مصر لا تعرف اي شيء عن السودان سوي بعثتها التجسسية في السودان بعثة الري المصرية حتي معلوماتها عن الحزبين الطائفيين الكبيرين وغير ذلك فهي غبية تماما كعادتها العزة للسودان العظيم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.