رأي ومقالات

عبدالماجد عبدالحميد: البشير.. كلنا خلف القضبان


صورة محزنة .. ومشهد مؤثر بحق ..أن يكون البشير بقامته المديدة خلف قضبان محكمة تنظر في إتهامات محددة حرص معتقلوه علي نقلها للأمام ..وأصروا علي وضع الرجل في الحبس وخلف الحديد كأول قائد للجيش السوداني وأول زعيم وطني يتعرض لهذا المشهد في تاريخ السودان الحديث ..
تلقيت دعوة من أخ عزيز وقانوني ضليع في هيئة الدفاع لحضور جلسة محاكمة البشير .. أخبرني بأنني ضمن مجموعة محددة سيتم السماح لها بالتواجد داخل قاعة المحكمة ..قلت له إنني أعتذر ..لا أستطيع مشاهدة البشير في قفص الإتهام .. وأحمد الله أنني لم أدخل قاعة المحكمة لأعاين البشير خلف الحاجز الشبكي الحديدي الذي ذكرني بذات القفص الذي تمت فيه محاكمة سيد قطب ..ومحمد مرسي !!
اليوم لم يكن البشير وحده داخل القفص الحديدي ..كلنا معه ..كل الإسلاميين .. كل الوطنيين ..كل الذين وقفوا مع الرجل طيلة فترة حكمه التي أكملت ثلاثة عقودبتمامها وكمالها ..
إنها محاكمة لعهد الإسلاميين كلهم ..محزن أن يكون البشير وحده هناك ..غاب كل الذين كانوا يهتفون له ويهللون ..
محزن أن يعجز حزب المؤتمر الوطني عن التفكير في موقف رمزي لمناصرة البشير اليوم ويترك كل الأمر لمجموعة من المحامين ورجال القانون الأوفياء الذين سدوا عين الشمس بموقفهم النبيل ودفاعهم الصادق عن رجل وزعيم يستحق كل الإحترام .. وكل التقدير ..
أربك البشير الساحة السياسية بالداخل والخارج بإفاداته الصريحة والصادمة حول الأموال موضوع الإتهام ..
الآن ستتكشف أوراق كثيرة ..وستخرج إلي فضاء الإعلام العالمي أسرار ذات صلة بالأمن القومي للسودان ..سيجد كثيرون ظنوا أنهم بمنجي من سياط الإتهام ..سيجدون أنفسهم مجبرين علي الحضور لقاعة المحكمة للإدلاء بشهادتهم .. ليس للبشير ما سيخسره ..سيورد أسماء قادة دول من حولنا تسلموا مبالغ من الأموال موضوع الإتهام .. وستتكشف تفاصيل مذهلة ستقلب الطاولة علي الجميع ..
قبل أشهر كان قادة الأجهزة الإعلامية ورؤساء تحرير الصحف في لقاء مغلق مع الفريق أول عبد الفتاح برهان رئيس المجلس العسكري الإنتقالي .. في كواليس ذلك اللقاء طالبنا بمعاملة كريمة للرئيس البشير تليق بمقامه كقائد لأعظم الجيوش في أفريقيا وعالمنا العربي والإسلامي .. آمل أن يراجع الفريق برهان رجاءنا ذاك ..آمل أن يراجعه وهو يشاهد صور البشير خلف قضبان حديد السكسبندا الغليظ.

عبدالماجد عبدالحميد



‫15 تعليقات

  1. كل يوم الواحد بيعرف انكم لا إسلاميين ولا حاجة…وين لو سرقت فاطمة بنت محمد لقطع محمد يدها؟ المحاكمة تمت لعمرو بن العاص شخصيا ..عمرو بن العاص الذي فتح مصر ..البشير عمل شنو ؟ بعدين الاحزاب لم توجد لتقف مع شخص بالحق والباطل..شخص متهم و يجب ان يعامل كمتهم حتى تثبت إدانته لانه شال قروش ما بستحقها باعترافه …نسيتو حديث الرسول ص لما قال لعامل الزكاة هلا جلست في بيتك فينظر أيهدى إليك؟ البشير ليه يقبل قروش من محمد بن سلمان ؟ مقابل شنو؟ أكيد ما من دون مقابل …هل زنى به ؟ إذا كانت الإجابة نعم فيصبح داعرا و إذا كانت لا فيكون قد عرض سيادة السودان للخطر لانه اصبح خائنا….

  2. في النهاية هو سجين ومجوم كان 40 مليون شخص رهين عنترياته وظهرت آثار المقاطعة دمارا في كل القطاغات وفوق هذا وذاك قتل الآلاف من المواطنين دون أن يسمح لذويهم بذفنهم , كيف تطالب بوضع مميز وتستفز اللآلاف من أسر الشهداء

  3. هذه تسمى دغدغة المشاعر لزوم استدرار المشاعر..
    امام القانون مافيش حاحة اسمها كبير
    وانت كاسلامي المفروض ما تقول كلام زي دا .لانو في الشرع اي مجرم ياخد جزاه بغض النظر عن المناصب.
    المحكمة هي الجهة اللي ممكن تبرئ او تجرم مش انت..يعني شنو كان رئيس .
    هل في الشرع في حاحة اسمها دا كان رئيس دولة ما يحاسب؟
    ثم ثانيا ما فيش اسمها اسلامي وما اسلامي.. اسماؤ سميتموها انتم.
    لانو لمن تقول اسلاميين يعني الباقين ما اسلاميين يعني كفريين.
    هناك مسلم وكافر فقط لا ثالث لهما بعد داك مسلم سابق بالخيرات وآخر مقتسط وثالث ظالم لنفسه
    وكذلك الكافر ملحد ومشرك ومنافق.

  4. ما حققته فترة حكم الرئيس البشير من انجازات فى ظل المعطيات المصاحبة لها تعتبر بكل المقاييس مكسب للسودان وشعبه الا ان واحدة من سلبيات شعبنا الجحود و النكران و عدم القدرة على حساب السلبيات و و خصمها من الايجابيات وهذه هى الامية السياسية التى تقود الشعوب الى الاندفاع الاهوج الذى يقود الى القضاء على الاخضر واليابس … رحل البشير والاسلامين عن الحكم وتربع على عرشه اهل اليسار و المتمردين وبدا الوقت فى السريان ونحن فى انتظار الانجازات وليس تعدد المواكب و المواثيق و الاحتفالات ولا نريد ان نسمع تبرير للفشل والاخفاق بوجود الدولة العميقة و الحصار … وسيظل كل المتهمين فى السودان وخارجه ابرياء الى ان تتم ادانتهم قضائيا ولو كره المرجفون

  5. الكوز البتباكى وبتجرس من وقوف المخلوع البشير خلف القضبان أمام القضاء نذكرك يا تاجر الدين بأن سيدنا علي كرم الله وجهه وقف أمام القاضي وهو أمير المؤمنين وقد اختصمه رجل غير مسلم وحكم القاضي لغير المسلم .. ولم يتباكى الصحابة يومذاك ولم يقولوا كيف يقف أمير المؤمنين مشكوآ أمام القاضي وكذلك لم يقولوا كلنا علي أمام القاضي ..
    هذه هي عدالة الإسلام يا منافقين يا تجار الدين يا أكبر وصمة عار في تاريخ الإسلام وتاريخ السودان .

  6. اتريد ان تشفع لرجل هو الآن امام القضاء في تهم ربما تثبت عليه او لا.وهل هذا هو الاسلام ؟،وتدعون انكم اسلاميين وكأن غيركم غير اسلامي!!وماذا ستقول لربك يوم السؤال اذا سألك ،اتشفع لرجل متهم وانت لا تعلم أبريئ هو ام لا؟؟
    غضب رسول الله صلى الله عليه وسلم من اسامه بن زيد حبه وابن حبه لما اراد ان يشفع للمخزومية التي سرقت.وقال قولته الشهيرة لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطع محمد يدها.
    هذا هو الاسلام
    مش تجي تقول لينا البشير وزعيم ومش عارف ايه.

  7. وبعدين الحديد اسمو اكسبندا وليس سكسبندا !!!!!
    لكن انتو يا تجار الدين عقلكم الباطن دايمآ بفضحكم وبطلع الحاجات المسيطرة على تفكيرهم .

  8. يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على أنفسكم أو الوالدين والأقربين وإن يكن غنيا أو فقيرا فالله أولى بهما فلا تتبعوا الهوى أن تعدلوا وإن تلووا أو تعرضوا فإن الله كان بما تعملون خبيرا..
    هذا هو الاسلام أخي عبد الماجد…مافيش مجاملة نا فيش محاباة بالذات في الحق العام وحقوق العباد..
    هأنتم هؤلاء جادلتم عنهم في الحياة الدنيا فمن يجادل الله عنهم يوم القيامة أم من يكون عليهم وكيلا ؟
    أجب هلى هذا السؤال العظيم!!

  9. يا أيها المحامي المحترم
    الانجازات التي تقول عنها قامت على أكتاف وعرق جبين هذا الشعب الذي وصفته بالجحود والنكران بما فرضه عليهم نظام الانقاذ من ضرائب واتاوات وزكوات بحق وبغير حق .الضرلئب التي فرضها حتى على روث البهائم وحمير الكاروهات وعلى السيارات التي على صفوف البنزين كما حدث في احظى الولايات ومما كان يدفعه على كل خطوة يخطوها ..ومن القروض الربوية التي أمحقت الجنيه السوداني كما قال عز وجل ، يمحق الله الربا ويربي الصدقات.
    وليس من جيب الانقاذ او الاسلاميين الذين حولوا أموالهم خارج البلاد

  10. يا حنين انت .وين كان قلبك وما اتقطع على الشهداء من 28 رمضان 1989وحتى مجزرة القيادة

  11. اي كوووز ندوسو دووووس
    الي مزبلة التاريخ أيها الحزب الشيطاني الاخواني

    مدنياااااووو

  12. الاستاذ عبد الماجد:
    قبل حزنك علي وقوف البشير هذا الموقف اتمنى ان تتذكر ماذا فعل هذا الرجل بالسودان ؟؟؟؟؟؟؟؟

    انه مسؤل عن كل شي وقطعا سوف يلقى جزاءه هو ومن معه يوم لاينفع مال ولابنون إلا من اتى الله بقلب سليم ، انهم يظنون انه بعيد رغم علمهم انهم سوف يقفون ذلك الموقف ومن غير هيئة دفاع وجيش محامين.

    الرجل يبتسم ويضحك ولسان حاله يقول ماذا بعد………

    الله وحده يعلم ماذا فعل وهو محاسبه لامحاله في ذلك.

    اعرفك شخصيا منذ المرحلة الجامعية واتمنى ان تكون عونا للوطن لانك اهل لذلك و ليس نصيرا للطغاة …

  13. لماذا يحزنك وجود البشير في قفص الاتهام لانه فقط اسلامي حسب ما تتدعي في مقالك، وهل الاسلام يمنع من تنفيذ القصاص على من اجرم وهل هذه محاكمة، اي ابادة ابناء دارفور والنيل الازرق وكجبار وضباط ٢٩ رمضان الذين لم يعرف مقابرهم حتى الان اين القصاص في قتلا ٢٠١٣ واين القصاص في قتلا مظاهرات ٢٠١٨ وحتى سقوطة اين القصاص في الفساد والظلم و السرقة لاموال العامة، ما هو فهم الاسلام في نظركم ان يطبق القصاص في الضعفاء ولا يتم محاسبة الاغنياء واعضاء الحركة الاسلامية، قصاص انتقائي، خاف الله الذي عندما تقف امام لن ينفعك حزب او جماعه

  14. بقامته المديدة خلف القضبان !!! بالله ده كلام تقولو يا سبحان الله … كيف كنا مغشوشين فيكم وبعدين تعال يعني انت عايز شنو مثلا… بالمناسبة نحنا غير راضين عن جلابيتو ونقلو باللاندكروزر لانه البنزين والعربية دي حقت الشعب يجي مفروض بالدفار زيه زي اي متهم ولابس لبس السجن وحقيقة سجن البشير ده مكلف الدولة كتير مفروض يعامل معاملة اي سجين … يعني انت حرق قلبك منظره ده انا عكسك حارق قلبي جلابيتو والعربية البجيبوه بيها .. ليس تشفيا فيه بالعكس انا موجوع علي المتهمين الضعفاء والذين لا يعاملون بنفس القدر في نظري ده ما عدل.
    اما اذا ثبتت براءته فيقاضينا جميعا في سوح المحاكم ولتقاضينا انت ايضا
    انت تناقض نفسك ايها الاسلاموي المدعي … شعاراتكم التي رفعتهموها سابقا باسم الدين تحاكمكم اليوم فلا تقبلوها وتري ان البشير اكبر من ان يقبع في قفص اتهام هذا مع ان القاضي لم ينطق حتي الان بحكم في القضايا التي ما زالت تفتح يوميا وفعلا سوف تجرر معها الكثيرين وهي في نظرنا ليست باهم من قضايا القتل والاغتصاب والمفقودين ولكن هي البداية
    ولا زالت المتاجرة وتغشي تسري في عروقك وتغشي عينيك فلا تري الحق و تدافع عن البشير كما تقول بكل قامته وتقول : (قلت له إنني أعتذر ..لا أستطيع مشاهدة البشير في قفص الإتهام ) تحتاج الي تغيير فكري كامل وضبط مصنع حتي تتذكر الاحاديث النبوية الشريفة وتفاسيرها وكيفية الاقتداء بها وتطبيقها
    اذهب يا عبد الماجد عبد الحميد واشفع لصاحبك اذا حكم عليه بانه مدان هذا شانك
    عن عائشة رضي الله عنها ان قريشا اهمهم شان المراة المخزومية التي سرقت فقالوا: من يكلم فيها رسول الله صلي الله عليه وسلم ؟ فقالوا: ومن يجترئ عليه إلا اسامة بن زيد ، حب رسول الله صلي الله عليه وسلم فكلمه اسامة ، فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم : ( اتشفع في حد من حدود الله ؟) ، ثم قام فاختطب، ثم قال : ( انما اهلك الذين من قبلكم ، انهم كانو إذا سرق فيهم الشريف تركوه ، وإذا سرق فيهم الضعيف اقاموا عليه الحد ، وايم الله لو ان فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها )
    (3475) ، ومسلم (1688) .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *