منوعات

طبيب أمريكي يقاضي جامعته .. اكتشف أنه أب لـ17 طفلا


رفع طبيب أمريكي دعوى قضائية ضد كلية الطب التي درس بها، عقب اكتشافه أن الحيوانات المنوية التي تبرع بها قبل 30 عاماً استخدمت لإنجاب 17 طفلاً على الأقل، بحسب الصحيفة.

وقرر برايس كليري مقاضاة جامعة أوريجون للصحة والعلوم، بزعم خرقها اتفاقاً يقضي بألا يزيد استخدام حيواناته المنوية على 5 مرات فقط.

ووصف الطبيب البالغ من العمر 53 عاماً، وهو من مدينة بورتلاند بولاية أوريجون، عيادة الخصوبة بالجامعة بعدم المسؤولية، بعد اكتشافه أنها انتهكت أيضاً وعدًا آخر باستخدام الحيوانات المنوية مع أمهات يعشن خارج الولاية.

ويخشى كليري من أن يكون هناك المزيد من الأطفال الذين لا يعلم عنهم شيئاً، وقال في حديثه خلال مؤتمر صحفي، الذي رافقه خلاله ابنته أليسين آلي، أحد الأبناء الـ17: “لولا هذه الوعود لما كنت لأشارك أبداً، لقد أدركت مؤخراً أن هذه الوعود كانت كذبة”.

وقالت الدعوى “إن الطبيب يحاول الآن تحمل “الالتزام الأخلاقي والقانوني والأخلاقي والشخصي” الذي يشعر به تجاه الأطفال الـ17″.

وتقول أوراق الدعوى “أن الدكتور كليري تبرع بحيواناته المنوية عندما كان طالباً في السنة الأولى بجامعة أوريجون للصحة والعلوم عام 1989″.

وتزعم الدعوى أن النساء استخدمن بيانات موقع ” Ancestry”، والمعلومات التي قدمتها لهن العيادة لمعرفة المزيد من الأشقاء، وكذلك الدكتور كليري، الذي استخدم بعد ذلك الحمض النووي الخاص به لاكتشاف أنه لديه 17 طفلاً على الأقل ولدوا من نتيجة تبرعه.

بوابة العين الاخبارية



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *