قصة كريستيانو رونالدو مع الملابس الداخلية .. أساطير الكرة والموضة



شارك الموضوع :

يتمتع نجوم كرة القدم بشعبية جارفة حول العالم، فهم رموز داخل المستطيل الأخضر يسجلون الأهداف ويرفعون الكؤوس، وخارجه يتربعون على عرش الموضة، فيتبعون أحدث الصيحات ويتفننون في إبهار محبيهم، الذين يسيرون على خطاهم بطبيعة الحال.

خزانات لاعبي كرة القدم تحوي المئات من الملابس الرياضية والقطع الحصرية، مثل بدلة “دولتشي آند جابانا” السموكن الشهيرة التي ارتداها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في حفل توزيع جوائز الكرة الذهبية 2013.

كما جذب السروال الجينز الذي ارتداه الفرنسي زين الدين زيدان أثناء مؤتمر تقديمه بعد عودته لتدريب ريال مدريد في مارس/آذار 2019 الأنظار، إذ تبلغ قيمته 500 دولار، ومن دار “Dsquared2” التي يرتدي منها أيضا الإسباني بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي.

ويعد البرازيلي نيمار لاعب باريس سان جيرمان رمزا لملابس”streatwear”، التي تشتهر بها دور “لوي فيتون” و”جوتشي” و”فيرجيل أبلو”، لكن عندما يقرر ارتداء الملابس الراقية فهو يكسر كل القواعد، ويراهن على أزياء جذابة تهيمن عليها الأقمشة المخملية والحريرية والمطرزة.

ويحرص على متابعة أحدث صيحات الموضة قائد ريال مدريد سرخيو راموس، الذي يحب ارتداء الملابس غير الرسمية (كاجوال) لكن أيضا البدلات الرسمية.

وشوهد راموس أيضا مرتديا ملابس رياضية خارج الملعب، لكنها ليست ملابس رياضية عادية فدائما ما تجذب الأنظار بسبب تصميماتها الخارجة عن المألوف وألوانها، التي يمزجها عادة بقبعات أو أحذية رياضية تعزز مظهره الفريد.

ويحب زميل راموس في الفريق إيسكو ألاركون أن يخرج عن المألوف أيضا، ويراهن دوما على ألوان مختلفة عن الأسود والكحلي في البدلات.

وهناك من النجوم من يعد شعره هو نقطة قوته من ناحية المظهر، ودليل على ذلك الفرنسي أنطوان جريزمان لاعب برشلونة الذي دائما ما يلفت الأنظار بتصفيفات وألوان شعر مختلفة، وكذلك أوشام.

بيكهام الرائد

يعد اللاعب الإنجليزي المعتزل ديفيد بيكهام الرائد في موضة لاعبي كرة القدم، فقد تحول إلى أسطورة في عالم الأناقة بفضل اختياراته الجريئة.

كما يعد بيكهام الرائد في مصطلح “المتروسيكشيوال” الذي يشير للرجل الذي ينفق الكثير من المال والوقت على مظهره، ما يجعل كل ما يرتديه أو يستخدمه صيحة في عالم الموضة.

وبعد اعتزاله كرة القدم، ركز بيكهام حياته المهنية في الموضة، وحققت أول مجموعة يطرحها من الملابس الداخلية نجاحا كبيرا، فانتشرت في ألف و800 متجر بـ40 دولة حول العالم.

بعدها أطلق اللاعب المعتزل “Modern Essential”، وهي مجموعة مكونة من 45 قطعة كلاسيكية بألوان مبهجة وتصميمات جريئة.

وبفضل قوامه، بات لاعب مانشستر يونايتد وريال مدريد ولوس أنجليس جالاكسي السابق صورة دعائية للملابس الداخلية لدار “جورجو أرماني”.

الإيطالي فابيو كانافارو

سار النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس على خطى بيكهام عندما روج للملابس الداخلية لـ”جورجو أرماني” عام 2010، وظهر في صور مرتديا لباسا داخليا أبيض وآخر أسود؛ ليصبح بعدها “سي آر 7” أيقونة في عالم الموضة والجمال ويطلق مجموعاته الشخصية أيضا.

وبالرجوع للخلف والنظر لأجيال سبقت كريستيانو وبيكهام، يبرز لاعب ريال مدريد السابق ميتشيل، الذي كان من أيقونات الموضة ببدلاته الأنيقة التي اعتاد ارتداءها.

وبالأناقة أيضا تميز تشابي ألونسو مدرب ناشئي ريال سوسييداد الرديف، الذي كان يعرف كيف ينسق الألوان وكان يتميز بالأناقة الطبيعية.

كما اشتهر الإيطالي فابيو كانافارو بجاذبيته، وظهر على أغلفة عدة مجلات موضة مروجا للملابس الداخلية.

وبين المدربين، يبرز على الساحة حاليا زين الدين زيدان وبيب جوارديولا اللذان يتميزان بالأناقة ويجذب كل ما يرتدياه الأنظار.

بوابة العين الاخبارية

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.