النيلين
منوعات

في اليوم العالمي للرجال…تعرف على النساء اللواتي يحظر الارتباط بهن

يحتفل العالم كل عام بعيد الرجل العالمي، والذي يصادف ميلاد والد الدكتور جيروم تيل وكسينغ، الطبيب من ترينيداد وتوباغو، وهو الذي أعاد إطلاق هذا اليوم العالمي مجددا عام 1999.

ومن المعروف أن الرجل هو الأكثر إقداما على الانتحار، خصوصا لمن هم دون سن 45 عاما، وفقا لمنظمة “كالم” الخيرية، والاسم اختصار لـ”الحملة ضد الحياة البائسة”.

وخلال رحلة البحث عن شريكة الحياة المناسبة، نجد أن هناك بعض العلامات والإشارات، والتي إن ظهرت، فيجب إذًا ألا يكون فيها أي تهاون، فقط عليك بالهرب بعيدا بلا تفكير.

وفيما يلي 5 أنواع من النساء التي لا يجب الارتباط بهم من أجل حياة سعيدة وهنيئة.

المرأة الغامضة
ستقوم المرأة بالقول إنك أهم ما لديها، وإنها تعيش من أجل إسعادك، في الوقت الذي ستجدها أحيانا أخرى تضع مسافات كبيرة بينك وبينها، ما سيجعلك تشعر كثيرا بالحيرة والارتباك، خاصة مع عدم تغيرها بعد مناقشتك ذلك الأمر الغامض.

ولهذا السبب ومن أجل حياة هنيئة فعلى الرجل الابتعاد تماما والخروج من تلك العلاقة غير المفهومة، لأن نهاية تلك العلاقات غالبا ستنتهي بتحطم المشاعر.

المرأة الأم
في الوقت الذي تتبع كل امرأة غريزة الأمومة، لا يرغب الكثير من الرجال في الشعور بتلك الغريزة الطبيعية في كل الأوقات. فهذا النوع من النساء يتحول إلى أم لأزواجهن ويشكل نوعا من التحكم في أمورهم الخاصة، وهو ما يظهر من خلال التوجيهات الدائمة بطريقة تناول الطعام، وكيفية اختيار الملابس، وهي الأمور التي تتطور بعد الزواج لمشكلات تتعلق غالبا بعدم ترتيب الغرفة والملابس.

لذا فالأفضل هو إنهاء الأمر مبكرا قبل الغرق في بحر من الأزمات.

المرأة المتسلطة
شعور الرجل بعد امتلاك الحرية يعتبر من أكثر الأمور المزعجة بالنسبة لأي رجل، وهو ما قد يحدث عند الارتباط بفتاة أحبته للدرجة التي تجعلها ترغب في أن تكون ملاصقة له طوال الوقت، فلا تترك له مساحة للابتعاد عنها ولو لقليل، فترغب في التحدث معه دائما، وهو ما سيحولها مع مرور الوقت لفتاة متسلطة، حيث لا تشعر بأهميتها في غيابه، كما نقل موقع “قل ودل”.

ومن واجب الرجل هنا أن يدرك أنه مهما كانت درجة حبك لها، فإن الأمر لن يطول كثيرا قبل أن تعلن عن كرهك العلاقة.

المرأة التي تعشق المال
وهي المرأة التي تريد أن تشتري أغلى المقتنيات وتجلس في أفضل المطاعم اعتمادا على أموالك، فيكون حبها لك وهميا، بينما هي لا تهتم إلا بحسابك البنكي.

وللتأكد من حبها لك ما عليك سوى إعلامها بأنك فقدت وظيفتك المرموقة، أو أنك خسرت جزءا كبيرا من أموالك. هنا فقط سوف ترى بعينيك، إن كانت تحبك فعلا، أم أنها لا تعشق إلا أموالك.

المرأة الاعتمادية
قد يكون أمرا ممتعا للرجل أن يشعر بأن المرأة تعتمد عليه كثيرا وتنتظر منه أن يكون منقذها من مشكلاتها؟

رغم أن الرجل يحب أن يكون منقذ المرأة من مشكلاتها وأن تعتمد عليه، ولكن مع تحول الأمر إلى أسلوب حياة دائم، بحيث لا ترغب الفتاة إلا في الاعتماد عليه في كل كبيرة وصغيرة، سيشعر الرجل حينها بأنه قد ارتبط عاطفيا بطفلة صغيرة، غير قادرة على تحمل المسئولية معه، ما قد يزعجه كثيرا.

سبوتنيك

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.