النيلين
عالمية

أوباما داعياً لمنح النساء زمام القيادة: أفضل بلا شك من الرجال


اعتبر الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما أنه إذا قادت النساء كل بلد في العالم، فسيكون هناك تحسن عام في مستويات المعيشة والنتائج المترتبة على ذلك.

وقال أوباما خلال حديثه في سنغافورة، إن النساء لسن مثاليات، لكنهن «أفضل بلا شك» من الرجال، مضيفا أن معظم المشكلات في العالم تأتي من كبار السن، وغالبا من الرجال المتمسكين بمواقع السلطة، حسب ما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي».

وأشار أوباما في حديثه الذي يدور حول القيادة إلى إنه كان يفكر في شكل عالم تديره نساء خلال توليه رئاسة الولايات المتحدة الأميركية.

وتابع الرئيس السابق للولايات المتحدة في حديثه عن القيادة: «أنا واثق تماماً من أنه لمدة عامين إذا كانت كل دولة على الأرض تديرها امرأة، فسنرى تحسنا ملحوظا في كل شيء، مثل مستويات المعيشة».

وعندما سئل إذا ما كان يفكر في العودة للقيادة السياسية، قال أوباما إنه يعتقد أن على القادة أن يتنحوا جانبا «عندما يحين الوقت». وقال: «إذا نظرت إلى العالم ونظرت إلى المشكلات، فغالباً ما يكون كبار السن، كبار السن عادة لا يخرجون عن الطريق».

وتابع: «من المهم أن يحاول القادة السياسيون أن يذكروا أنفسهم بأن عليهم القيام بعمل، لكنك ليس لمدى الحياة، وليس من أجل دعم الشعور بالأهمية الذاتية أو القوة الخاصة».

يذكر أن أوباما شغل منصب رئيس الولايات المتحدة الأميركية من عام 2009 حتى عام 2017.

ويوجد أوباما مع أخته لأمه مايا سويتورو – نغ في كوالالمبور لحدث «القيادة القائمة على القيم» والتي تجمع الناشئين في منطقة آسيا والمحيط الهادي التي نظمتها مؤسسة أوباما، حسب ما ذكرت وكالة «أسوشيتد برس».

صحيفة الشرق الأوسط

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا