النيلين
أبرز العناوين سياسية

السودان يقرر الإفراج عن 4 آلاف سجين ضمن إجراءات احترازية لمواجهة وباء كورونا


شهدت عضو مجلس السيادة الانتقالي الأستاذة عائشة موسى السعيد، الإثنين إطلاق سراح الدفعة الأولى من عدد 4217 نزيلا من مدينة الهدى الإصلاحية بأمدرمان تنفيذا لقرار مجلس السيادة الانتقالي ووفقا للإجراءات القانونية، والدواعي الصحية التي تمر بها البلاد.

وسلمت عضو مجلس السيادة مدير مدينة الهدى الإصلاحية قرار مجلس السيادة في هذا الشأن القاضي بإسقاط العقوبة عن النزلاء إيذانا بإطلاق سراحهم خلال اليومين القادمين بعد اكتمال الإجراءات القانونية المتبعة.

وهنأت عضو مجلس السيادة النزلاء بإطلاق سراحهم، وحثتهم على الالتزام بالإجراءات القانونية والصحية والتعهدات المصاحبة لقرار إطلاق سراحهم.

وأمنت عضو مجلس السيادة على ضرورة الالتزام بالقيم والتقاليد والأعراف السودانية فيما يلي السلوك والأخلاق ودعت النزلاء للاستفادة من فترة الإصلاح التي قضوها والعزم على عدم العودة لما تسبب في إدخالهم السجن.

وقالت سيادتها إن جائحة كورونا تعتبر ابتلاء من الله يتطلب الصبر والشكر على نعمائه الكثيرة والدعاء لحماية السودان وشعبه.

إلى ذلك أثنى نائب مدير عام قوات الشرطة المفتش العام الفريق عثمان محمد يونس على قرار مجلس السيادة الانتقالي بإطلاق سراح النزلاء، ودعاهم إلى الانخراط في مجتمعاتهم بصورة إيجابية ودعم أسرهم، لافتا إلى ضرورة الالتزام بالإرشادات الصحية التي قررتها الدولة لحماية أنفسهم وأسرهم.

سونا

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


4 تعليقات

حسين عبد الله 2020/03/24 at 7:21 ص

كل زول يبقى على بيتو عشرة
اطلاق ٤ الاف من معتادي الاجرام و الحرامية لا يمكن ان يأتي بخير
الله يكون في عون البلد من حكام يحكمون حكما مطلقا و يتخذون ما يشاءون من قرارات.

رد
ممكون و صابر 2020/03/24 at 8:51 ص

حدث مثل هذا عام ١٩٨٣ بقرار جمهوري من النميري كانت النتيجة موجة من الجرائم المتنوعة قتل فيها أبرياء
و لكن هل من معتبر
ربنا يستر

رد
طارق 2020/03/24 at 2:30 م

يجب تكثيف الحملات الأمنية، طبعا فكوهم وما حيقدروا يتعقبوهم زي ناس الكورونا.
بالنسبة للإجراءات الوقائية ربنا وفر ليكم رش الشوارع بالمعقمات وأبدله بالشمس الكاوية والرملة القلاية يللا رشوا المستشفيات ومكاتب خدمة الجمهور وبرندات الأسواق ووقفوا أي تجمع أكتر من 5 أنفار فورا باقي اليوم ده.
متين نشوف شوارع الخرطوم خالية من الرمال والغبار متين؟ غايتو هسة ممكن الرمال تفيد في حالة واحدة وهي يا جماعة البيبصق في الشارع يدفنه كما يدفن الكديس برازه، تعلموا من القطط العفيفة يا بشر، لا بس ما تتعلموا منها الحاجات التانية زي السرقة والنفاق من أجل المصلحة
نحنا شعب تفتاف سفاف رشاش للرذاذ في حرف الشين والتا والفاء والباء (تفشا) والمطلوب الابتعاد مسافة مترين من بعض أثناء النضمي وممكن واحد يفك ليك بصقة في وشك أو في راسك من أي بص أو حافلة أو سيارة عشان كدي زح من الزلط مترين أيها الراجل.
والاستغفار بيرفع البلا والوضوء الصحيح وقاية تااامة من أي مرض أو وباء، غسيل اليدين والتخليل بين الأصابع والاستنشاق والاستنثار من جوة الجيوب الأنفية والصلاة ودي نصيحة ذهبية.. الما مسلم ذاتو ممكن يتوضا معانا مافي مشكلة ويصلي بي دينو ولو عجبوا الإسلام وطهارتو حبابو.

رد
سودانى مغبووووون 2020/03/24 at 4:05 م

العنوان الصحيح للخبر ( اطلاق سراح 4000 من مرتزقة الحركات المصلحة بالاضافة الى 217 نزيل من سجن الهدى ) .. بمناسبة وصول جائحة الفنقسه .
سؤال قانونى هل يملك مجلس السيادة ( وهو مجلس شرفى مؤقت لاهو تشريعى ولاتنفيذى ) ..
حق تجاوز القضاء والغاء الاحكام القضائية بشتى انواعها جنائية مدنية ادارية وغيرها … !!!!!!!! لهذا العدد الكبير من المجرمين ؟؟

رد

اترك تعليقا