النيلين
منوعات

عائلة هندية تطلق اسمي “كورونا” و”كوفيد” على توأمها.. ما السبب؟


عادة ما يطلق الآباء على مواليدهم الجدد أسماء تبعث عن التفاؤل أو أسماء تذكر بأفراد آخرين من العائلة تركوا بصمة إيجابية في حياتهم، لكن نادرا ما نسمع عن استخدام أسماء الكوارث.

هذا ما حدث في الهند، ففي خضم أزمة تفشي فيروس كورونا في العالم والهند، وعمليات الإغلاق وبقاء الناس في منازلهم، أطلق والدان اسمي “كورنا” و”كوفيد” على طفليهما المولودين يوم 27 مارس الماضي.

الأم “بريتي” والأب “فيناي” اختارا هذين الإسمين (أطلقا على الولد اسم كورونا والبنت كوفيد) للتعبير عن “الانتصار على الصعاب” بحسب ما صرحا به لوسائل إعلام محلية.

الأم قالت إن ولادتها حدثت بعد سلسلة من المصاعب واجهتها لذلك أرادت تخليد هذا اليوم بهذه الفكرة.

وقالت إن العاملين في المستشفى الذي ولدت فيه كالوا يطلقون على الطفلين هذين الإسمين بعد ولادتهما، لذلك قررا تسميتهما باسم الفيروس والمرض الذي طال أكثر من مليون شخص حول العالم.

وقالت إنها واجهت آلاما شديدة قبل الولادة، ومع إغلاق المرافق أوقفتهما الشرطة عدة مرات في الطريق إلى المستشفى، ووجد الأقارب صعوبة كبيرة للحاق بهما بسبب غياب وجود المواصلات العامة في ظل الحظر.

وتشير آخر البيانات إلى إصابة نحو 2300 شخص ووفاة 56 بالفيروس في الهند.

الحرة

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا