النيلين
مدارات منوعات

فضيحة كبرى للمذيع السوداني حازم حلمي مع إعلامية شهيرة.. أفعال فاضحة وكلام فاحش للغاية


تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي السودانية على مدار يوم الثلاثاء مقطع صوتي للإعلامي ومقدم البرامج المعروف حازم حلمي يتحدث من خلاله بكلام فاحش للغاية مع فتاة قال ناشرو التسجيل إنها إعلامية شهيرة في الوقت الذي لم يتبين صوتها بينما كان صوت حلمي واضحاً من خلال التسجيل الذي ضجت له صفحات مواقع التواصل خصوصاً فيسبوك.

وبحسب متابعات محررة موقع النيلين للمقطع الذي نشر حتى على اليوتيوب فقد تركت صرخات الفتاة خلال المقطع أكثر من علامة استفهام, ماذا كان يفعل حازم مع الفتاة ما أجبرها على الصراخ والشكوى من الآلم في يدها.

حازم حلمي إعلامي الثورة والذي يعد واحد من أشهر ثوار القيادة فقد جزء كبير من شعبيته حسبما صرح متابعون للتسجيل على مواقع التواصل التي بثته.

وفي المقايل فقد تعاطف المئات مع الإعلامي المعروف وذكروا في تعليقاتهم التي تابعتها محررة موقع النيلين أن بعض ضعاف النفوس ظلوا في حالة ترصد للإعلامي الناجح والذي تشهد له مواقفه أيام إعتصام القيادة بأنه صاحب خلق رفيع.

رندا الخفجي _ الخرطوم

النيلين

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


8 تعليقات

Anwar Ali 2020/04/08 at 7:18 ص

ياناس خافو الله خليكم من أعراض وعيوب الناس ارجعو الي الله ادعوه في الأيام الفضيله بأن يرفع عنا الأمراض وان يحفظ بلادنا وبلاد المسلمين من الأمراض ادعو الله احفظو ألسنتكم والله مافي أعظم من تتبع عورات الخلق
الاستاذ الكريم حازم قل حسبي الله ونعم الوكيل وكفي’
سوالف اخير؟ كيف نرجو من الله أن يرفع عنا ضيق العيش وان يجعل لنا الحياة رخيه ويسيره ونحن بنفضح بعضنا بالباطل

رد
Anwar Ali 2020/04/08 at 7:28 ص

ياناس خافو الله خليكم من أعراض وعيوب الناس ارجعو الي الله ادعوه في الأيام الفضيله بأن يرفع عنا الأمراض وان يحفظ بلادنا وبلاد المسلمين من الأمراض ادعو الله احفظو ألسنتكم والله مافي أعظم من تتبع عورات الخلق
الاستاذ الكريم حازم قل حسبي الله ونعم الوكيل وكفي’
سوال اخير؟ كيف نرجو من الله أن يرفع عنا ضيق العيش وان يجعل لنا الحياة رخيه ويسيره ونحن بنفضح بعضنا بالباطل

رد
Concretejungle 2020/04/08 at 9:19 ص

دا واحد هايف واهبل ومراهق والناس اللى متابعنو أهيف منو لانه لا يستحق كل هذه الضجة فى ظل هذه الظروف الحرجة التى تعيشها البلدان ….يا جماعة ارتقوا ارتقوا….العالم من حولنا يتقدم ويتطور ونحن متابعين لينا حازم ولوشى عملوا شنو ودا سوا شنو ؟!!! ما هذا الفراغ العاطفى الذى يعيشه السودانيون ؟!!!

رد
سودانى مغبووووون 2020/04/08 at 10:04 ص

العرصه رندا الخفجى .. تروجى للتعرصه …
ده ماياهو المبارى بت اختك الشين كاف .. ؟؟؟
قال اعلامى .. واعلامى ثورة ….
الثورة بالنص .. ولا الشنقطيى ؟؟
عالم رخم .. عايشه وهم

رد
sudani 2020/04/08 at 10:26 ص

الزول دا بليد الحصل منه مهما الناس قالت حريه شخصيه اتكتب في تاريخه وتاريخ اولاده الزول دا ما مدرك عواقب الموضوع دا شنو وعلي كل كما تدين تدان الاشياء دي ما بتمشيء ساي الزول السرب الكلام دا في حديث للرسول ص من تتبع عورات الناس تتبع الله عورته حني يفضحه في عقر داره فالحذر من نشر الامور دي

رد
Amna 2020/04/09 at 5:53 م

ما دليلكم الآن فيما قولتم ذلك المقطع الصوتي لا يعد دليلا كافيا لهتك عرض الشاب

رد
طارق 2020/04/13 at 12:05 م

ترويج للفاحشة والدعارة وفتح للطريق لاستباحة أعراض السودانيات وإذا مرت هذه الحادثة مرور الكرام فقد أصبح السودان بيت دعارة كبير.. في أي دولة يحدث فيها هكذا شيء يحدث فيه تحقيق جنائي فوري ولو كانت أمريكا أو إسرائيل إلا إذا كانت دولة ديوثين ومخنثين فيصبح الساقطون أبطالا.

رد
طارق 2020/04/13 at 12:43 م

واحد لقى واحد بيزني مع واحدة وينشر المقطع وقال سيبك ده واحد هايف ساي وهذا يسمى الديوث وريما كان مخنث.
ظروف البلد والوباء ليست مبررا لتعطيل القانون، مع العلم أن الوباء عقوبة سماوية بسبب أفعال الفاسدين الجهرية وأنصارهم المخنثين، ولو كانو من الكيزان مثلا لاشتغلت آلة قحت الإعلامية للتشهير بهم والمتاجرة بأعراضهم لكن عندما تأتي من جماعة قحت فلا ياخ ديل هايفين ومراهقين ساي ولا داعي للحديث في أعراضهم ولو كانت بالثابتة.. ما هذا يا قحت فالناس أمام القانون سواء ونذكر مواقفكم في حادثة مدير مكتب اليشير ومطاردة أخلاقيات طه عثمان ومدير زكاة القضارف وغيره رغم أن حكومتهم الكيزانية أطاحت بهم وذهبوا للمحكمة وأنتم اليوم أمام اختبار حقيقي جدا.

رد

اترك تعليقا