سياسية

ضرب تيم لطوارئ الكهرباء ضربا مبرحا في إحدى نقاط التفتيش


قال وكيل قطاع الكهرباء في وزارة الطاقة والتعدين خيري عبدالرحمن أحمد، إن تيم لطوارئ الكهرباء تعرض للضرب المبرح في إحدى نقاط التفتيش مما تسبب في إصابات بالغة لمهندس وفني مساعد.
وذكر في بيان الأحد، ان التيم كان في طريق عودته من الصيانة الطارئة ويحمل التصاريح اللازمة له وللسيارة الحكومية التي تنقله.
و أشار خيري، إلى ان الإصابات البالغة التي تعرض لها التيم استدعت الاستشفاء والتوقف عن العمل.

وطالب أفراد نقاط التفتيش بالتحلي بأسمى آيات الصبر والتفهم للمهام الطارئة التي تستوجب على أتيام الصيانة للكهرباء الخروج لأداء عملها خدمة للمواطنين في كافة القطاعات والتي من بينها المراكز الصحية والتي في أمس الحوجة للتيار الكهربائي.
وأدان البيان لاحقا ما حدث للتيم مساء الأمس وطالب بإستكمال التحقيق حول ملابسات ذلك.
طالب بعدم التعرض لكافة أتيام الكهرباء وهي تؤدي خدمات الطوارئ طالما هي تحمل أوراقها المطلوبة.
وأضاف”أننا في قطاع الكهرباء كنا في غاية الحرص على إجراء كافة التدابير اللازمة لضمان إستمرار تقديم خدماتنا واستقرارها طيلة فترة هذا الوقت العصيب الذي يجتاح فيه هذا الوباء كل العالم بما في ذلك وطننا العزيز خدمة لأمهاتنا وآباءنا واخواتنا وأخواننا في كافة ربوعه العزيزة”.
وبعث بالتحية والتقدير لكافة أتيام صيانة الكهرباء المكافحين والمتقدمين الصفوف خدمة للوطن، وتمنى عاجل الشفاء للتيم المصاب.

السوداني



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *