النيلين
اقتصاد وأعمال

بيان جمعية حماية المستهلك حول ظاهرة التهجم على الكوادر الطبية


استنكر دكتور نصر الدين شلقامي رئيس الجمعية السودانية لحماية المستهلك ظاهرة التعدي والتهجم على الأطباء الكرام والأطقم الطبية والصحية والكوادر المساعدة العاملة في هذه الظروف البالغة الدقة في تطبيب ومعالجة المواطنين في مستشفيات البلاد من جائحة كرونا وغيرها من الأمراض وهم يبذلون الغالي والنفيس في سبيل تعافي مواطني البلاد.

وأكد د. شلقامي أن هذه الظاهرة الدخيلة على المجتمع السوداني ينبغي التعامل معها بحزم و جدية وحرص من الأجهزة الشرطية والأمنية خاصة .

وقال رئيس الجمعية السودانية لحماية المستهلك أنه قد صدر أمر الطوارىء الصحية رقم (1) والذي يمثل قانون ساري المفعول في ظل إعلان حالة الطوارئ الصحية بالبلاد ، حيث تضمن القانون تعديل أمر الطوارىء رقم (1) بقرار من رئيس مجلس الوزراء بالنص على عقوبات واضحة ومشددة بالجدول الملحق بالأمر في جريمة التهجم على الأطقم الطبية والصحية والكوادر المساعدة بالسجن والغرامة أسوة بتجارب الدول الأخرى، كما تضمن إنشاء إدارة شرطية خاصة لأمن المرافق الطبية والصحية واختيار العناصر ذات الخبرة للتعامل مع ذلك االأمر، ونادى بضرورة إجراء المحاكمات الفورية والعاجلة واعلان أحكام تلك المحاكمات عبر الاجهزة الاعلامية لمرتكبي تلك الجرائم تحقيقا للردع العام ، و طالب بضرورة تقوية الانظمة الأدارية للمرافق الصحية في المستشفيات العامة والخاصة وتحديثها لتواكب العصر لتشكل اساسا متينا كبقية النظم الصحية في العالم .

وقد ثمن د. شلقامي مجهودات الأطقم الطبية والصحية والكوادر المساعدة وتضحياتهم الغالية ، مؤكداً استجابة الجمعية لكل ما من شأنه التصدي لمكافحة هذه الجائحة والوقوف بجانبهم .

سونا

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا