اقتصاد وأعمال

بوب يطلق تحذيرات إنهيار الاقتصاد بسبب الحظر


اشار الخبير الاقتصادي عصام الدين بوب ان جائحة كورونا منذ ان ضربت العالم احدثت تغيرات وخسائر إقتصادية كبيرة ، وقال ان العالم اليوم يحاول الخروج من توابع هذه الكارثة واول توابعها هي (النشاط الاقتصادي) وإعادة النظر في مسألة الحظر الكلي والجزئي لارتباطه المباشر بملف الاقتصاد.

وكشف بوب ان الوضع الاقتصادي في السودان صعب حيث ان المواطنين يواجه عقبات كبيرة في حياتهم واولى هذه العقبات هي توقف الدورة الاقتصادية بسبب عمليات الحظر الكلي، ويقابل هذا ارتفاع في عدد ضحايا الوباء ، ويضيف بوب انه حتي الان لاندري اين ستصل الجائحة هل ستصل الي قمة الاصابات ام ستكون هناك موجة اخرى من جائحة كورونا، في الوقت الذي نعاني فيه من هشاشة الوضع الصحي وتفاقم الازمات وانهيار الاقتصاد مما اسفر عن اثار تسببت فيها السياسات الاقتصادية في زيادة معدلات التضخم.

وكشف بوب عن وجود ارقام رسمية لمعدلات التضخم وقال انه يدرك تماما انها غير صحيحة، ولكن اذا طلب مني تقدير معدلات التضخم وبصورة سريعة سوف اتحدث عن ارقام كبيرة تزيد عن 400% خلا الاشهر الماضية يزيد من هذا ضعف الانتاج وشح الموارد في بلد اصابتها الجائحة، وتكفلت الدولة بدعم المواطن سواء دعم مادي مباشر او بصورة غير مباشرة بدعم السلع ومتطلبات الحياة وهذا مالم يحدث في السودان.
ويرى بوب انه زادت اعباء المعيشة بسبب الحظر المفروض وبسبب السياسات الاقتصادية (المستوردة).
وطالب الحكومة بوضع اجراءات جديدة (توعوية وصحية) تدعي لضرورة التباعد واتباع الاجراءات الاحترازية.
وقال بوب مع احياء النشاط الاقتصادي لابد من ان يرتبط هذا بتوفير الوقود والغاز واحتياجات المواطن الاساسية من الحياة.
واضاف ان غلاء تكلفة الترحيل وصعوبة نقل متطلبات المواطن للاسواق كلها عقبات تواجه سير العملية الاقتصادية وكان لابد من معالجة ذلك قبل فرض هذا الحظر.
وجزم ان المواطن اليوم مواجه بخطر الاصابة بالمرض وبخطر المجاعة، وهناك الغالبية التي تعيش علي (رزق اليوم باليوم) بالاضافة الي اصحاب المحال التجارية واصحاب (البقالات). واضاف كان من الافضل ان تكون هناك حملات لتكثيف التوعية الصحية وقال بوب ان الحكومة لم تراع مشاكل وهموم المواطن البسيط ولم توفير احتياجاته الاساسية ناهيك عن الصحية، واضاف بوب ان الوضع ينذر بحدوث كارثة في القريب العاجل. وحذر الحكومة من قرار تمديد الاغلاق اوالحظر الشامل نسبة لما له من اثار سالبة من إنفلات للشارع العام وحدوث كارثة انسانية بالموت جوعا وليس بسبب فيروس كورونا وعندها سوف يحدث ما لا يحمد عقباه.

الخرطوم: خبطة نيوز

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *