رأي ومقالات

لماذا بكي الشيخ محمد عندما زاره نائب الرئيس وحكايته مع صفاء تكشف معدنه


#ذكرياتي_مع_الشيخ_الوالد_محمد_أحمد_حسن رحمه الله ( 6 )
كان الشيخ رحمه الله حريص على فعل الخير رغم كبر سنه يسافر شرقاً وغرباً شمالاً وجنوباً ومتخطياً حدود البلاد من أجل الدعوة إلى الله وفعل الخير ، في وقت ليس ببعيد اتصلت به وبعد أن رد عليّ قال لي أنا في كادقلي عندي محاضرة وفي ضرب نار حالياً وجابوني في بيت الوالي ؛
كان رحمه الله كثير الذكرو التهليل والتسبيح والصلاة على رسول الله ( صل الله عليه وسلم ) والحولقة ( لاحول ولاقوة إلا بالله ) وقول (لا إلا الله وحده لاشريك له له الملك وله والحمد وهو على كل شئ قدير ) كان كثيراً ما يرددها ..
كان رحمه الله دعوته مستجابة ..

كان يحب الأيتام وكان كثيراً ما يحدثني أنه يعرف أيتام كُثر عندما يكون أحد الناس لديه زكاة مال ويريد أحد يوزعها له ..
وبعد وفاته تواصلت معي الأخت صفاء قالت : أن الشيخ كان يكفل أطفالها الأيتام بمبلغ شهري منذ عام 2013م وكان يدفع لهم إيجار منزلهم ورسوم مدارسهم وترحيلهم ولم يكن أحد يعلم بذلك أحد رغم أنها كانت تأتي لمنزل الشيخ شهرياً لإستلام مرتبها إلا أنه لم يعلم بذلك أحد من أفراد منزل الشيخ ، وقالت الأخت صفاء اتصل بي الشيخ يوم 22 رمضان قبل وفاته بأيام وقال لها : أركبي ركشة وتعالي ! قالت جيت للشيخ وجدته كتب اسمي على الظرف وتاريخ المرتب والمبلغ ، قالت : قلت للشيخ لِسَّه الشهر ما انتهى ! ثم أعطاها رسوم المدارس والترحيل ؛ قالت : قلت له ياشيخ المدارس مقفولة وما محتاجين قروشها هسي ! فقال لها الشيخ : الدنيا ما معروفة يابتي خلي القروش دي معاك !
قالت فأخذت الظرف وخرج معي إلى أمام منزله حتى ركبت الركشة وقال لي سلمي على أولادك ثم وقف مدة وهو ينظر إليّ حتى ابتعدت الركشة عن منزله وكأنه يودعني ..

( صورة الظرف بخط الشيخ في الأسفل ??)
صفاء
لم يكن ينتمي للون معين من ألوان الطيف الموجودة من الجماعات ولم ينتمي لحزب أو جماعة ..
في إحدى المرات زاره نائب الرئيس الحاج آدم في رمضان في منزله ، ضمن برنامج ” الراعي والرعية ” وأثناء تكريمه بكى الشيخ ! فقلت له اليوم التالي لماذا بكيت ؟! قال : ( أنا منو عشان يجيهو نائب الرئيس في البيت ؟! ) فقلت له ( نائب الرئيس والرئيس هم اللي يتشرفوا إنك تستقبلهم في بيتك ) .. رحم الله الشيخ
وللذكرى بقية ..
✍️ / محمد عثمان

 



‫2 تعليقات

  1. الاخ محمد عثمان بعد التحية والاحترام. يكون جميل لو مهرت كتابتك بعنوان بريدى او تلفون.

  2. له الرحمه
    نسأل الله تعالى أن يجعله من أصحاب اليمين

    إنا لله وإنا إليه راجعون

    قحت تصفي في المشايخ و الدعاة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *