سياسية

محادثات سد النهضة لا علاقة لها باتفاقية 1959


اوضح البروفيسور ياسر عباس وزير الري والموارد المائية ان مفاوضات سد النهضة الاثيوبي لاعلاقة لها باتفاقية 1959 .

واشار الوزير فى مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم بمنبر وكالة السودان للانباء ان اتفاقية 1959م تخص السودان ومصر منوها الى عدم اعتراف اثيوبيا بهذه الاتفاقية قائلا “لم يتم اقحام هذه الاتفاقية فى مفاوضات سد النهضة الاثيوبي “.

وقال وزير الري ان الغرض من قيام سد النهضة الاثيوبي هو توليد الكهرباء وليس استهلاك المياه انما يتم الاستهلاك فقط بالتبخر الذي يقدر بحوالى 2 مليار متر مكعب فى السنة .

واشار الوزير الى ان النيل الازرق ينتج 50 مليار متر مكعب تتبخر منها 2 مليار متر مكعب وتتبقى 48 مليار متر مكعب وقطع بعدم التفاوض فى مفاوضات سد النهضة بهذه الــــ2 مليار التى تبخرت وعلاقتها باتفاقية 1959م انما مفاوضات سد النهضة كانت حول الملء والتشغيل فقط وليس تقاسم المياه.

وجدد التزام السودان بحل جميع العقبات التى تعترض مفاوضات سد النهضة الاثيوبي بصورة ايجابية، واكد اهمية التعاون بين جميع الاطراف للمصلحة العامة .

واعرب الوزير عن امله ان يتم الاتصال برؤساء الوزراء في الدول الثلاثة للوصول لتوافق سياسي بشأن العودة للتفاوض باسرع ماتيسر.

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *