ثقافة وفنون

بعد عودته من القاهرة ضمن العالقين كمال آفرو : (قروش العملية صرفتها أكل وشراب)


كشف الإعلامي المعروف كمال آفرو عن المعاناة التي عاشها السودانيون بالعاصمة المصرية القاهرة بعد القرارات التي قضت بإغلاق المطارات والمعابر البرية وقال آفرو في تصريحات لـ(السوداني) :” غادرت إلى القاهرة بغرض العلاج وإجراء عملية للجيوب الأنفية إلا أن القرارات التي فرضتها الدول بسبب الجائحة أدت إلى تأجيل العملية”، مشيراً إلى صرفه لتكاليف العملية في الأكل والسكن.

وأضاف آفرو” أقمت داخل أحد الفنادق وتضاعفت الأسعار بشكل كبير جداً” ، معرباً عن أسفه على حال السودانيين العالقين، الذين دفع بعضهم للعمل في كثير من الوظائف التي تقلل من عزة وكرامة المواطن السوداني بالإضافة إلى أن معظم النساء امتهن التسول في الطرقات وكل ذلك يعود إلى تخبط اللجنة العليا للطوارئ في قراراتها ما دفع الكثيرين للخروج في تظاهرات بالعاصمة المصرية ضد الحكومة التي أفقدتهم الحس الوطني لإهمالها لرعاياها في الوقت الذي أجلت فيه الدول مواطنيها.

وقال آفرو إن الخدمات الصحية بمطار الخرطوم كانت سيئة وتابع :”للأسف عند وصولنا طلب منا البقاء داخل الطائرة واستقبال عشرة أشخاص لفحصهم نسبة لقلة الكادر الطبي داخل المركز الصحي بالمطار وبعد مغادرة العشرة يتم استقبال نفس العدد”، مشيراً إلى أنه وبعد إجراء الفحوصات تم حجز الجوازات لحين ظهور نتائج العينات.

صحيفة السوداني

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *