عالمية

اشتباه في أول حالة لـ “الطاعون الدبلي” قرب الحدود الروسية المنغولية


أعلنت السلطات المحلية في منطقة أولجي غربي منغوليا، بالقرب من الحدود مع كل من روسيا والصين، اليوم الاثنين، الاشتباه بإصابة فتى بـ”طاعون دبلي” حسبما أفادت وكالة أنباء شينخوا بالإشارة إلى وزارة الصحة في البلاد.

المتحدثة باسم الصحة العالمية لـ”سبوتنيك”: العالم يمر الآن بمرحلة جديدة وخطيرة من وباء كورونا
وتم نقل أولانوس البالغ من العمر 15 عاما من سكان سومون إلى المستشفى بعد تناول لحم الفأر الأرضي.
ووفقًا للوكالة، حث ممثل وزارة الصحة في البلاد، دورج نارانجيلل، خلال مؤتمر صحفي، السكان على عدم تناول هذه اللحوم.

وأصدرت السلطات في مدينة بيان نور بمنطقة منغوليا الداخلية الصينية تحذيرا، أمس الأحد، وذلك بعد يوم واحد من إبلاغ مستشفى بحالة يشتبه بأن تكون طاعونا دبليا.

وأصدرت لجنة الصحة في المدينة هذا التحذير من المستوى الثالث وهو ثاني أقل تحذير في نظام يتضمن أربعة مستويات.

ويحظر هذا التحذير صيد أو أكل الحيوانات التي قد تحمل الطاعون ويطلب من الناس الإبلاغ عن أي حالات يشتبه بأنها طاعون أو ارتفاع في درجات الحرارة دون أسباب واضحة.

ويأتي هذا التحذير بعد الإبلاغ عن أربع حالات إصابة بالطاعون في منغوليا الداخلية في نوفمبر تشرين الثاني من بينها حالتا إصابة بالطاعون الرئوي وهو سلالة قاتلة من الطاعون.

والطاعون الدبلي الذي اشتهر في العصور الوسطى “بالموت الأسود” مرض شديد العدوى وغالبا ما يكون مميتا وينتشر في الغالب عن طريق القوارض.

وحالات الطاعون مألوفة في الصين ولكن تفشي هذا المرض أصبح نادرا بشكل متزايد. وسجلت الصين 26 حالة إصابة و11 حالة وفاة خلال الفترة من 2009 إلى 2018

سبوتنيك

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *