رأي ومقالات

نائب رئيس الجمهورية السابق؛ حسبو محمد عبد الرحمن مطلق السراح


بعد ما يزيد عن العام ؛ نائب رئيس الجمهورية السابق ؛ حسبو محمد عبد الرحمن مطلق السراح ؛ اغرب ما في الأمر ان الإعتقالات والسجون التي تحرص المنظومة الحاكمة على إذاعة اسم كل داخل اليها ؛ تصمت حينما تكتشف انها (بتسجن ساكت) فيخرج البرئ لا يفهم لماذا جلب ولماذا خرج ؟ حدث هذا مع مامون حميدة ود.كمال عبد القادر ؛ وادم الفكي وابو هريرة حسين ! صار الامر شهادة سيرة لكل الذين خرجوا ؛ بل وشهادة لصالح كل المعتقلين الذين بعد عام ونصف لم يثبت بحقهم جرم ؛ والصلاحيات وامكانية المراجعة والتدقيق في كل الموجودات ممكنة ؛ واما ما فوق هذا ان الامر صار مثل طعنة صوميل بيكيت ؛ الذي نزغه حائر في طرقات دبلن بسكين فلما إستفسرته الشرطة قال الجاني لكبير العسس ..ساكت ! ضر كي

محمد حامد جمعة



تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *