سياسية

الحزب الشيوعي السوداني يدعو لمائدة مستديرة


دعا السكرتير السياسي للحزب الشيوعي محمد الخطيب الى مؤتمر مائدة مستديرة تمثل فيه كافة القوى المتضررة لمعالجة قضايا السودان الشائكة .

واضاف الخطيب في منبر وكالة السودان للانباء ان هذا المؤتمر سينبثق عنه مؤتمر دستوري قومي يتوافق على صيغة (كيف يحكم السودان) تتكامل في مخرجاته الاقاليم على ان يخلص لوضع دستور تتم اجازته في استفتاء شعبي .

واشار الخطيب الى ان الساحة السياسية تشهد اصطفافات احدها تضم المكون العسكري والداعين للهبوط الناعم من الشعب المدني.

وادعى الخطيب ان رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان استحوذ علي ملف العلاقات الخارجية وعمل علي ادارة ملف التطبيع مع اسرائيل كما كون مجلس للسلام سيطر من خلاله علي تسيير عمليات السلام رغم ان ذلك غير مضمن في الوثيقة الدستورية .

وقال سكرتير الحزب الشيوعي ان “تغول السيادي” علي صلاحيات مجلس الوزراء عقد المشهد السياسي و ادان الخطيب الاعداءات المتكررة التي تمارسها القوات الشرطية علي مواكب الثوار .

قال ان اللجنة المركزية للحزب في دورة انعقادها العادية اكدت مناقشة قضايا الراهن السياسي ،لافتا الى محاولات القوي المعادية للثورة اعادة انتاج الازمة العامة والابقاء علي التمكين الاقتصادي للراسمالية الطفيلية و حماية مصالحها وافراغ الثورة من مضامينها .

وحثت اللجنة المركزية علي ضرورة تماسك قوي الثورة وفي ذات المنحي شدد صدقي كبلو علي بقاء الحزب في اطار التحالف الثوري وقال ان وحدة قوي الثورة المتمسكة بشعارات واهداف الثورة والملتزمة باعلان الحرية والتغيير وبرامج المرحلة الانتقالية هي السبيل لاستكمال مهام الثورة وتحقيق تطلعات الشعب .

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *