رياضية

أزمة جديدة لـ«نيمار» فى عاصمة «الفن والجمال»


أعلنت الحكومة البرازيلية دعمها الكامل لنيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان، بعد تعرضه للعنصرية من ألفارو جونزاليس، مدافع أولمبيك مارسيليا، فى الكلاسيكو الأخير الذى جمع الطرفين، وانتهى بفوز الأخير بهدف نظيف.

وأصدرت وزارة المرأة والأسرة وحقوق الإنسان فى البرازيل بياناً قالت فيه: «فى مواجهة حالة عنصرية أخرى فى الرياضة، تعرب وزارة المرأة والأسرة وحقوق الإنسان، علناً، عن تضامنها مع اللاعب نيمار جونيور، مشددة على أن العنصرية جريمة».

وشهد كلاسيكو فرنسا بين باريس سان جيرمان وأولمبيك مارسيليا حالة من التوتر بين لاعبى الفريقين، حيث حدثت بعض المناوشات مما دفع الحكم لإشهار البطاقة الصفراء 5 مرات فى الشوط الأول، و9 فى الثانى.

ثم زادت حدة التوتر فى الوقت بدل الضائع باشتباكات ثنائية بين الأرجنتينيين لياندرو باريديس (سان جرمان)، وداريو بينيديتو من جهة، وجوردان أمافى (مرسيليا)، ولايفين كورزاوا فطردهم الحكم، قبل أن يلقى نيمار المصير لضربه ألفارو غونزاليس بدون كرة لحظة الاشتباك.

واشتكى نيمار بعد نصف ساعة على بداية المباراة إلى الجهاز التحكيمى، مكرراً فى عدة مناسبات «العنصرية، لا!»، فى إشارة إلى مدافع مارسيليا المكلّف بمراقبته، والذى وصف البرازيلى بالقرد بحسب مزاعم الأخير، وهو ما نفاه المدافع الإسبانى.

وعلى غرار الرئيس البرازيلى غاير بولسونارو، الذى أعاد الاثنين نشر تغريدة للمهاجم الدولى يتهم فيها غونزاليس بوصفه بـ«القرد ابن العاهرة»، وقفت الوزارة المسؤولة عن قضايا حقوق الإنسان فى البرازيل خلف أغلى لاعب فى العالم.

وأعلن نادى باريس سان جيرمان دعمه للمهاجم البرازيلى نيمار دا سيلفا، فى أزمة العنصرية التى تعرض لها من ألبارو جونزاليس، مدافع أولمبيك مارسيليا، فى كلاسيكو فرنسا الذى جمع الفريق، مساء أمس الأحد، وانتهت بفوز الأخير بهدف نظيف.

وفجر البرازيلى نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان، أزمة مدوية فى الدورى الفرنسى، عندما اتهم ألفارو جونزاليس، مدافع مارسيليا، بتوجيه عبارات عنصرية إليه فى مباراة الفريقين، أمس، التى حسمها مارسيليا بهدف دون رد فى ختام منافسات الجولة الثالثة من الدورى الفرنسى، وتلقى بعدها بطاقة حمراء بجانب 4 بطاقات حمراء أخرى للاعبين من الفريقين.

أكد باريس سان جيرمان، فى بيان له، على دعمه الكامل للبرازيلى نيمار، بعد أن أخبر النادى بأنه كان ضحية إهانات عنصرية من قبل لاعب مارسيليا ألفارو جونزاليس، مدافع مارسيليا.

قال النادى، فى بيانه: «يشدد النادى على أنه لا مكان للعنصرية فى المجتمع أو كرة القدم أو حياتنا، ويطالب الجميع برفض أى من أشكال العنصرية».

المصري اليوم



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *