رياضية

عصام الحضري يعترف بصحة التسجيل المسرب مع فتاة مكسيكية معجبة


كشف حارس المرمى المصري السابق ، عصام الحضري، توضيحا لجمهوره، أمس السبت، بعد تصدر اسمه مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية.

وخصص الحضري رسالته المصورة التي شاركها عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي للرد على موضوع أثير عنه متعلق بتسجيلات صوتية جمعت بينه وبين فتاة مكسيكية.

وأكد الحضري في توضيحه أن التسجيلات بصوته فعلا، ولكنها لم تتجاوز حدود الأدب والأخلاقيات.

وقال إن أي شخص يعرب له عن رغبته في زيارة مصر سيكون رده عليه هو “تنور مصر لأنها أم الدنيا وبلد الأمن الأمان”، وهو ما فعله مع الفتاة في التسجيلات الصوتية، وأن رده الودي هذا يسري على أي شخص يقابله ولا يستثني أحدا منه.

كما شدد حارس مرمى منتخب مصر السابق أن الفتاة المكسيكية في عمر ابنته، وأصغر منه بما يقرب 25 عاما، وأن أي شخص من محبيه يطلب منه عمل فيديوهات تحمل كلمات الود ورسائل التهنئة لا يتأخر في إعدادها له، وذلك حرصا منه لعدم إغضاب أي أحد من محبيه.

وأشار إلى أنه يوافق على تصوير تلك الفيديوهات سواء بدون مقابل أو مقابل مادي، لافتا في الوقت نفسه إلى وجود منصة إلكترونية تطلب ذلك النوع من الرسائل بمقابل مادي.

وكشف الحضري في رسالته المصورة أن الفتاة المكسيكية نشرت من قليل رسائل جديدة تؤكد فيها احترامها له، ودافعت عنه.

صحيفة المرصد



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *