رأي ومقالات

إستقطاع مرتبات الموظفين بشمال دارفور ورسوم كروت بنزين فساد مقنن لقحت … !!


🔅✍ أذا كان هناك شعار واحد من شعارات الثورة المزعومة وهم يهتفون بها ولا يعرفون معناه وقد إنطبق فيهم الشعار فعلاً وتطبيقاً علي أرض الواقع فهو شعار ” ضد الحرامية ” فكانوا يهتفون بهذا الشعار ليلاً نهاراً ولم يكن يدرون أن قادتهم في الثورة هم الحرامية وقد بدأو بسرقة الثورة وأستوزروا وصاروا حكام وولاة وقننوا السرقة بأبشع صورها وفساد واضح للعيان في كل السودان ورئيس الوزراء يفصل ويغيير مدراء مكتبه ثلاثة مرات في ظرف اقل من ثلاثة أشهر والسبب فساد ، يتم صرف مبالغ بالدولار للجداد الإلكتروني لمكتب حمدوك شهرياً حسب نوع الجدادة وكثرة البيض ؟ فساد مدير مكتب وزير البني التحتية الذي إجبر علي الإستقالة ، فساد في إدارات الكهرباء والنثريات ، فساد في صرف مبالغ للجان المقاولة في الافران والطرمبات ، إختفاء إطنان من الذهب من وزارة المعادن والطاقة ، وفساد شركة الفاخر .. إختفاء مليارات الجنيهات من وزارة المالية ، إختفاء كافة دعومات الكرونا والصراع فيما بين اكرم كرونا والبدوي ، لم تدخل مليماً واحداً لخزينة وزارة المالية من لجنة التمكين وإين ذهبت أموال التمكين ؟ بل إين ذهبت إموال جنيه حمدوك وإموال نفرة القومة للوطن وكل الإموال والتبرعات الخارجية ؟ إين ذهبت الإموال التي ضبطت بحوزة الرئيس البشير وتمت محاكمته ؟ إين تلك الإموال ؟ إين تذهب كافة الايرادات بالدولة من زكاة وعوائد وضرائب وجبابات وغيرها ؟ كل شي في البلاد معدوم لا خبز لا دقيق لا غاز لا جاز لا بنزين ؟ إين أموال البلاد ؟ طائرات لجوبا تحمل زمرة من مربي القطط البرية ومتسكعي الشوارع ، فنانين وفنانات ضاربات ، راقصين ورقصات ، مصففي الشعر والبناطلين الناصلة ، إعلاميين صحافة صفراء إنتهازين ومرتزقة عطالة ، ومغمورين ، حثالة البشر وارذال القوم ، والحصيلة نثريات بالدولار وتكاليف باهظة كلفت أكثر من ٦٥ مليار ومع ذلك البلاد تعاني من إزمة إقتصادية ؟ والقطيع يقول ليك الكيزان كانوا بصرفوا أكتر من كدا ؟ اذا سلمنا أن الكيزان كانوا حرامية وكانوا بصرفوا وكانوا وكانوا ؟ وانت تسير في نفس النهج فلماذا التغيير اذاً ؟؟
فساد من نوع أخر في ولاية شمال دارفور ، الناشط محمد حسن عربي يصدر قرار بأستقطاع مرتبات الموظفين والعمال والمعلمين دون الرجوع اليهم وتم خصم من كل العمال مبلغ ٣٠ ج والمعلمين ٥٠ ج والدرجات الكبيرة ٧٠ ج فكم يساوي هذا المبلغ وعدد الموظفين والعمال بالولاية يقارب المئات الآلف ؟ ومبرر الوالي الناشط أن العربات الحكومية متهالكة ويود صيانة العربات الحكومية بهذه الإستقطاعات وإيداع الإستقطاع في حساب خاص خارج حسابات الحكومة الرسمية الا يعتبر هذا فساداً ؟ وما علاقة الموظف بصيانة العربات الحكومية ؟ والمعروف أن الفصل الأول مرتبات والفصل الثاني صيانة عربات وتنمية وغيرها ؟ وكذلك تم تحويل مبلغ ١٢ مليار من وزارة التخطيط العمراني بالولاية لحساب خاص تحت تصرف الناشط عربي دون أي مراجعة أو تشريع والاستيلاء علي كامل مخطط النقيعة ٧٠٠ قطعة ارض وتصديق ٢٠٠ منها في يوم واحد للحاضنة السياسية ولجان المقاولة ؟ هو الفساد دا كيف بالله ؟ ومن هم ضد الحرامية وإين الشعار ؟
نفس الناشط عربي في شمال دارفور أصدر أمس امر محلي من محلية الفاشر بفرض رسوم تكاسي ١٥٠ ج والبصات السفرية ٢٠٠ ج والعربات الصغيرة السفرية ٢٠٠ ج والحافلات ٣٠٠ ج ورسوم جديدة سموها رسوم كروت وقود ١٠٠ ج شهرياً لاحظوا رسوم كرت وقود في ظل إنعدام الوقود والزيادات في الوقود يتم فرض رسوم أخري دون تشريع لا من مجلس تشريعي غير موجود ولا من مجلس وزراء بل قرار مزاجي محلي تقنين واضح للسرقة والنهب دون أي وجه حق ؟ إبرادات بورصة الفاشر الشهرية تتراواح ما بين ١٦ – ١٨ مليار شهرياً أين تذهب كل هذه الإموال والولاية تعاني من إنعدام تام للكهرباء والمياه والغاز والجاز والخبز والطرق والصحة وغيرها ؟ الا يعتبر هذا فساداً واضحاً يا قحاتة ؟ يتم إستقطاع مرتبات الموظفين والعمال ؟ ويتم الاستيلاء علي مخططات سكنية وتوزيعها والاستيلاء علي إيرادات وزارة التخطيط وفرض رسوم للمركبات الخاصة ورسوم كروت الوقود وغداً رسوم كروت الغاز وبعد غداً رسوم كروت وقوف صف العيش والأن في عدد من الإحياء يتم إستخراج كروت وبطاقات بقيمة ٣٠٠ ج لكل بيت ولا يسمح لك بشراء خبز أو وقود الا بالكرت ؟ هو الفساد دا كيف يا اخوانا ؟ شي معدوم وغير متوفر ويفرض القحاتة رسوم كرت الوقود رسوم كرت الخبز وهكذا ؟ حسبنا الله ونعم الوكيل ، قحاتة حرامية .

ابراهيم بقال سراج

*الإربعاء 7 . 10 . 2020 م*



‫6 تعليقات

  1. كروت البنزين في ابوحمد قصة اخري
    المحلية اصدرت كروت بالقيمة 200 جنيه وسارية لمدة عام اصرف البنزين من الطلمبات استخدمها اصحاب العربات
    بعد وبعد ذلك قامت شرطة المرور والغت العمل بكروت المحلية واصدرت كروت جديدة ب250 جنية لا يتم صرف بنزين الا بهذه الكروت نحنا لا شايفين مجلس تشريعي ولا جهة موكل لها امر هذه التشريعات … وكل علي هواه

  2. ترقب فضايح بجلاجل بعد السقوط المدوي للقحاطة اللصوص الفشلة الذي أصبح قاب قوسين أو أدنى. ..وإن غدا لناظره لقريب. …أديها صنه يا بقال. …

  3. كانوا يرددون دون انقطاع ، مقولة الطيب الصالح ” من أين أتى هؤلاء ”

    يا لسخرية الزمان !!

    أتى السارقون
    الكاذبون
    الزائفون

  4. اردم الحثالة الكذبة الديوثين.
    هؤلاء أسوأ بشر ويجب أن يعلقوا في المشانق في ساحة الاعتصام ليكونوا عبرة لكل من سرق أحلام الشعب السوداني.

  5. ليس هناك مجلس تشريعي لافي المركز ولاالولايات لذلك فرض أي رسوم باطل وعلى المواطنين التصدي لهؤلاء بعدم الدفع.أماناس المرور ليس لهم أي صفة قانونية تجعلهم يفرضون رسوم على المواطنين وإن حدث ذلك فهو فساد مركب يجب مقاومته وإخطار الجهات المسئولة ومدير عام الشرطة ووزير الداخلية لردعهم ومحاسبتهم..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *