رأي ومقالات

حسين خوجلي يكتب: في القراي


عاد الأب الأربعيني المنهك من صف الخبز في السادسة صباحاً خالي الوفاض، وقبلها قضى عشرة ساعات في صف الوقود وعاد أيضا صفر اليدين. تذكر أن هذا اليوم بداية العام الدراسي لطفله فاشترى جالون ب ٧٥٠ جنيه مضطراً، أوصله إلى باب المدرسة النموذجية وهو يغالب الرهق والنعاس.

دلف الصبي بخفة داخل المدرسة فقبضه المشرف من يده واسرع نحو الوالد قائلاً: عليك أن تحضر لاستلامه في منتصف النهار لأن سيارات المدرسة معطلة والسائق غايب، ودبر له الآن وجبة افطار فبوفيه المدرسة مغلق لانعدام الخبز.
وأضاف بحزن بائن وبالمناسبة لم يحضر المعلمون بعد بسبب أزمة المواصلات.

فقال الأب متعجباً: اذن لماذا فتحتم المدرسة؟
فقال المشرف ساخراً: نحن لم نفتحها، ولكن فتحتها السلطات، وعلى فكرة ليس هنالك كتب
فقال الأب غاضبا: طيب في شنو؟
فقال المشرف الاستاذ وهو يدير ظهره بلا مبالاة: في القراي

حسين خوجلي



‫3 تعليقات

  1. إنك إمرؤ فيك جاهلية ..فطوبى لمن شغلته عيوبه عن عيوب الناس وويل لمن شغلته عيوب الناس عن عيوبه وقد قال عمربن عبدالعزيز (لم ارى ظالمآ كمظلوم إلا الحاسد غم وإثم ونفس متتابع)والعياذ بالله. فأنت حي تأكلك نار حسدك وشماتتك وأنت ميت فجهنم وبئس المصير,,

    1. ليعلم الماجورين انهم سوف يقدمون للمحاكم لانهم اكلوا السحت ..

  2. جداد قحت لم يتحملوا تبعات فشل حكومة قحت وجدادها.. كل كلمة اوصيحه يحسبونها شماته فيهم

    لكن هي طبيعة الاشياء . قال الحل في البل
    اليوم هم من تجنوا البل

    قالوا سيصرخون الان هم يبكوا ويصرخون.

    قالو حنبنيهوا ولا طوبة ارتفعة . وكان وشعارهم نفرتق البلد طوبة طوبة

    قالوا مجانية التعليم لم يقدروا علي فتح المدارس
    قالوا مجانية العلاج اغلقت كل المستشفيات.
    قالوا وقود تجاري ولا يقدرو عل توفيره.
    قالوا وقالوا تسقط بس ..ثم سقطوا في خيباتهم
    النار حرقت شعاراتهم البايرة
    الان هم متاكيدين من سقوطهم الحزين.
    غدا نواصل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *