عالمية

خبراء أمريكيون يحثون ترامب على تمديد معاهدة “ستارت-3” لمدة عام ودون شروط


رأى خبراء من رابطة الحد من الأسلحة الأمريكية، اليوم الجمعة، أنه يجب على الولايات المتحدة تمديد معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية “ستارت-3” لمدة عام على الأقل من دون شروط مسبقة.

واشنطن – سبوتنيك. قال المساعد السابق لوزير الخارجية الأمريكي لشؤون الأمن الدولي والحد من التسلح، توماس كانتريمان: “يعد تمديد معاهدة “ستارت-3” أمرًا حيويًا للولايات المتحدة وروسيا والأمن الدولي. نحث الرئيس ترامب بشدة على اختيار “نعم” ردًا على اقتراح روسيا بتمديد “ستارت-3” دون شروط، ويفضل لمدة خمس سنوات”، حسبما أفاد بيان الرابطة.

وقال المدير التنفيذي للرابطة، داريل كيمبول، وفقاً للبيان: “ستفتح خسارة “ستارت-3″ الباب أمام سباق تسلح نووي عالمي أكثر خطورة وتكلفة… مثل هذه المنافسة غير المقيدة للترسانات النووية غير مسموح بها وخطيرة لكلا الجانبين”.
هذا واقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، تمديد معاهدة الحد من الأسلحة الاستراتيجية الحالية لمدة عام دون أية شروط.

وأعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، يوم الأربعاء الماضي، أن روسيا مستعدة لإدراج نوعين من خمسة أنواع أسلحة جديدة في سياق معاهدة ستارت-3″.

وتتفاوض الولايات المتحدة مع روسيا الاتحادية بشأن الاستقرار الاستراتيجي على خلفية انتهاء مدة سريان معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية “ستارت-3” التي وقعها الرئيس الأمريكي السابق بارك أوباما ودميتري مدفيديف في 8 نيسان/ أبريل من عام 2010 في براغ، التي تظل المعاهدة الوحيدة النافذة بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الحد من الأسلحة.

سبوتنيك



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *