اقتصاد وأعمال

مركز الخرطوم للعناية بالثدي يحتفل بالشهر العالمي للثدي فى اكتوبر


يحتفل مركز الخرطوم للعناية بالثدي، بالشهر العالمي للتوعية بأمراض الثدي والذي يصادف اكتوبر من كل عام وذلك في رسالة من المركزيبين ان اكثر من 90% من امراض الثدي هي حميدة ولاتؤثر علي صحة الجسم ولكن لابد من الكشف المبكر للتأكد من طبيعة المرض، اذ ان الفحص المبكر يرفع نسبة الشفاء الي 95%
أعلن ذلك البروفيسور أحمد محمد الحاج استشاري الاورام بمركز الخرطوم للعناية بالثدي في منبر وكالة السودان للانباء اليوم، وقال ان الاحتفال باليوم العالمي الذي يأتي تحت شعار (اكتوبر الوردي ) يصادف ايضا مرور عشرة اعوام عن افتتاح المركز في اكتوبر 2010، وهو مركز غير ربحي تم تأسيسه علي نفقة الدكتورة هنية مرسي فضل وهي انجليزية من أصول سودانية وهي طبيبة اختصاصية في أشعة الثدي.
واوضح البروفيسور الحاج ان المركز متخصص في علاج الثدي تشخيص وعمليات وعلاج كيميائي وحتي الان قام المركز بعلاج اكثر من (33) الف حالة حيث تم اجراء (1266) عملية وحوالي (7) الاف فحص الماموجرام وهو الجهاز الخاص للثدي، واكثر من ألفي حالة للعلاج الكيميائي.

واضاف ان المركزيقوم بالعمليات التجميلية او الترميمية للثدي والتي بلغت حتي الان (188) حالة فيما ظهرت حديثا العلاج الحيوي باجسام مضادة والعلاج المناعي وهو متوفر بالمركز.
وتحدث في المنبر اختصاصية الجراحة الدكتورة سلافة صالح وقالت ان المركز في بدايات عمله في العام 2010 عمل بخبرات اجنبية قامت بتدريب الكادر السوداني الذي يتولي العمل حاليا، حيث يعتبر المركز هو الوحيد المتخصص في مجال الثدي في القرن الافريقي ويستقبل حالات من دول الجوار .
واكدت الدكتورة هنية مرسي مديرة ومؤسسة المركز ان الاكتشاف المبكر افضل دفاع ضد سرطان الثدي، مبينة انه كلما اكتشف سرطان الثدي مبكرا كلما كانت فرصة الشفاء اكبر .

وناشدت هنية السيدات بضرورة الفحص الاكلينيكي للثدي بواسطة الطبيب، الي جانب الفحص الدوري بالاشعة للثدي (الماموجرام) وذلك كل سنتين للسيدات من سن (40) فاكثر وكل سنة اذا كان هنالك اقارب من الدرجة الاولي لديهن سرطان ثدي.
وتحدث في المنبر نائب مدير المركز، الدكتور ديفيد لويس، وقال ان الاحتفال (اكتوبر الوردي) هذا العام ونسبة لجائحة الكورونا سوف يختصر علي التوعية لمختلف فئات المجتمع من مدارس واحياء ومنظمات، كما تم الاتفاق بين المركز والتأمين الصحي لولاية الخرطوم لتقديم فرص فحص التصوير الرقمي (الماموجرام) لعدد مئة سيدة.

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *