اقتصاد وأعمال

نقص الدواء اكبر مشاكل ولاية الجزيرة


قال الدكتور أحمد المصطفى المدير العام لوزارة الصحة بولاية الجزيرة ان نقص الدواء من أكبر المشاكل التى تواجه الولاية مؤكدا على أهمية تنشيط الأجهزة الرقابية لتؤدى دورها المطلوب .

وكشف خلال حديثه فى اللقاء التفاكري الأول الذى تم مساء أمس بحضور الدكتور عبد الله إدريس الكنين والي الولاية الجزيرة بدار رابطة الإعلاميين ،عن تكوين لجنة لرقابة الأدوية المجانية خلال الأيام القليله الماضية مؤكداً أن الأدوية توزع مجاناً بمستشفيات الولاية وطالب المواطنين للإضطلاع بأدوارهم الرقابية الفاعلة والإتصال باللجنة المختصة بالوزارة عبر الرقم المخصص للبلاغات لضمان وصول الأدوية المجانية للجميع معلناً عزمهم تفعيل قوانين الرقابة وإنشاء مركز إستعلامات وبلاغات .

وراهن على أن وصول كميات الدواء المجاني بالشكل المطلوب سيسهم في معالجة المشاكل التى تواجه المواطنين بالجزيرة فىما يخص الدواء.

وتحدث فى اللقاء الأستاذ الصحفي صلاح حاج بخيت مبينا أن الكميات الضئيلة من الدقيق التي تصل الولاية لا توجه في قنواتها الصحيحة بجانب الغياب التام للجهات الحكومية والرقابة الأمنية في كل المواقع مشيراً لتطاول صفوف الخبز وتوفره بالسوق الأسود بجانب توفر الوقود بالسوق السوداء حيث وصل سعر جالون البنزين 1200 جنيه حيث يتوفر خارج مدينة مدني بالبراميل ما يؤكد وجود خلل رقابي كبير .

وكشف عن التصاعد الكبير في أسعار الدواء بالصيدليات وتعمد بعضها إخفاء الأدوية الحيوية وسط غياب تام للرقابة من وزارة الصحة والجهات المسؤولة .

وإنتقد بخيت سماح الولاية لشركة زادنا بالبدء في تنفيذ طرقٍ بالولاية واعتبرها سبب الكوارث التي ألمت بشوارع المدينة على عهد الحكومة البائدة.

وقال إنهم إعتقدوا بعد الثورة أن تخضع هذه الشركة للمحاسبة والمقاضاة والمطالبة بإعادة صيانة الطرق التي خسرت فيها الولاية عشرات الملايين من الجنيهات.

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *