اقتصاد وأعمالمدارات

الصين تطالب السودان بسداد مديونية بمبلغ 3 مليارات دولار نتيجة لتفجر أزمة بين وزارة الطاقة وشركة بترولية


كشفت مصادر حكومية بوزارة الطاقة والتعدين،، إن إنتاج السودان من النفط انخفض إلى أقل من 55 ألف برميل يوميا، من 72 ألف برميل يوميا في 2019، وفقا لبيانات رسمية.

وكشفت مصادر متطابقة تعمل في حقول النفط لصحيفة كوش نيوز مفضلة عدم الكشف عن هويتها عن تدهور مريع للإنتاج بسبب خروج العديد من الأبار عن الخدمة وتوقف حفر الأبار الجديدة، وقال أحد العاملين (نحن الأن نأخذ قطع الغيار من أبار متعطلة لتشغيل الأخرى حيث توقفت الحكومة عن تزويد الشركات بقطع الغيار).

وكذلك بحسب متابعات كوش نيوز تعاني العديد من الحقول من مشاكل لوجستية في المواد التشغيلية وفشل الحكومة في سداد ديون المتعهدين حتى الذين يقدمون الطعام.

وبحسب مصدر مطلع طالبت شركة بترو انرجي التي معظم أسهمها مملوكة للشركة الصينية “CNPCI” بسداد مديونتها على حكومة السودان والتي تبلغ أكثر من 3 مليار دولار، تشمل قيمة خام نفط حصل عليه السودان من نصيبها بالإضافة لقيمة مواد تشغيلية.

وبحسب المصدر المطلع ،تفجرت الأزمة بين الشركة الصينية ووزارة الطاقة بعد أن أخطرت الوزارة الشركة الصينية بالتوقف عن العمل مع موعد إنتهاء الإمتياز الذي إقترب، فوافقت الشركة الصينية على الخروج من السودان على أن تسدد الحكومة السودانية وبصورة فورية مديونيتها للشركة التي تفوق مبلغ الثلاثة مليارت دولار.

الخرطوم (كوش نيوز)



‫4 تعليقات

    1. مع اننى ضد الابتزاز الامريكى والذي من ضمنه قد يكون اشتراط خروج الصين ضمن صفقة رفعوالعقوبات الا اننى اؤيد خروج الصين غير ماسوف عليه لانهم ملؤا البلد بمصنوعاتهم التافهة تحت شعار قدر قروشك
      ايضا ازالة التمكين من واجبها المساهمة فى تفكيك علاقات اامرتمر
      الوطنى الخارجية ومنها الحزب الشيوعى الصينى

  1. ايوه جيبوا الشركات الامريكية عشان يدفعوكم ٣٠ مليار بدل الثلاته ، ههههههه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *