نبيل غالي

وطن!!


*لا أدري ما الذي جعلني أسأل نفسي ذاك السؤال :
*الذي ربما نطلق عليه (الصادم) أو (المفاجئ) أو (المحير) أو (اللغز) أو (البديهي)..
*ونحن الذين اقتربنا من أرذل العمر و(هرمنا) .. هل جدير بنا أن نطرح ذاك السؤال :
*ماذا تعني كلمة (وطن)؟!
*أن (وطن) الشيوخ أمثالنا هو الشمس بحرارتها والقمر بضوئه والأشجار بظلالها وعصافيرها والمراكب والسمك..
*الوطن هو السكة حديد وخزان سنار وخزان الروصيرص والنيل والفيضان وترعتي الجزيرة والمناقل..
*هو السمسم والصمغ العربي والقطن والثروة الحيوانية..
*هو السحنات المتعددة والسمحين والشينين والزغاريد والسريره والضريره والشبال والمقالدة..

*هو المساجد والكنائس وجامعة الخرطوم وصوت صديق أحمد حمدون..
*هو عائشة الفلاتية ومنى الخير وحواء الطقطاقة والبلابل..
*هو خليل فرح وجمعة جابر وأحمد المصطفي وأبو داؤود ووردي وكل أساطين الغناء والموسيقي..
*هو سبت دودو وجقدول وكمال عبد الوهاب ووزه وجكسا والمحينة وصديق منزول وقاقارين وجميع المخضرمين في الملاعب السودانية..
*هو معاوية محمد نور ومحمد سعيد العباسي والمجذوب وقرشي محمد حسن وسيد أحمد الحردلو ومصطفي سند وعلى المك والتجاني يوسف بشير وجماع وهنري رياض وابن خلدون والطيب صالح وعون الشريف قاسم وجميع رهط الكتاب والمبدعين الكبار..
*هو احمد يوسف هاشم والعتباني وعبد الرحمن مختار ومحمد الحسن أحمد.

*هو الحزب الاتحادي وحزب الأمة وحزب الأخوان المسلمين وحزب البعث والحزب الشيوعي وحزب سانو وكل الساسة بمحاسنهم وعيوبهم.
*هو الممالك المسيحية والممالك الاسلامية..
*ما ذكرناه آنفا على سبيل المثال لا الحصر.
*وحينما التقينا بعدد من الشباب من الجنسين وسألناهم عن معني (وطن) أفادوا:
*هو المليون ميل مربع قبل أن ينكمش..
*هو اللهجة العامية والرطانة..
*هو ثورة ديسمبر العظيمة وشهدائها وجرحاها ومفقوديها..
*هو المنتزهات والحدائق وستات الشاي والمقاهي والمطاعم الحديثة .
*هو مصطفي سيد احمد ومحمود عبد العزيز وأولاد الصادق وفهيمة .
*هو الزحام في البصات والحافلات والهايسات..
*هو صفوف الخبز وصفوف الوقود وصفوف الغاز..
*هو الأمل والإصرار والعزيمة للبناء..
*هو شغل وفلوس ومنزل وعربية..
*هو المريخ والهلال..
*هو الولاء للحزب وللطائفة وللأيدولوجيا وللشعارات..
*هو المظاهرات والترس..
*هو مساومات وطبقات وضرب تحت الحزام والمحسوبية والسمسرة السياسية ..
*هو تخبط الساسة واشباه الساسة وتعلم السياسة على رؤوس اليتامى والمساكين..
*هو البطالة والعنوسة..
*هو مستشفيات بلا دواء ومدارس بلا تربية وتعليم..
*ونسأل : هل اختلفت حكمة الشيوخ وحماس الشباب في معني كلمة (وطن)؟!..
*قال الشباب ما لم يقله تحفظ الشيوخ وربما اشواقهم .. لأن الكلمة مطاطية ويختلف مفهومها حسب الواقع الذي يعايشه كل منهما في المفاهيم والمعايير..
*ان (الوطن) لا يتغير وإن تغير المفهوم للكلمة..

نبيل غالي – صحيفة اليوم التالي



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *