رأي ومقالات

ولاة السودان الذين نراهم ونسمعهم من وقتٍ لآخر عاجزون عن إدارة مكاتبهم.. ناهيك عن ولايات


• (مسكين والي الخرطوم ) .. يقاتل وحده .. بلا سلاح !! وغريب حال .. وأمر
والي شمال كردفان .. قاسي جداً أن تضعك الأيام أمام تجربة أكبر من قدراتك .. ووالي شمال كردفان من المصائب التي وقعت علي رأس أهل شمال كردفان !
• وكذلك حال ولاية الخرطوم !!

• والينا الخرطومي أصدر اليوم قراراً عجيباً وغريباً .. سعر بيع كيلو الخبز 50 جنيهاً .. بالدارجي الفصيح سعر الرغيفة بقرار الوالي 5جنيه !!
• هذا قرار ( إلتفاف) ولن يصمد طويلاً ..
• الوالي يعلم أن تكلفة الرغيفة الواحدة من الدقيق المدعوم 7جنيه .. فكيف تبيعها المخابز بسعر خمسة جنيهات ؟!
• مشكلة والي الخرطوم لايعرف .. أنه لايعرف .. وكذلك والي شمال كردفان الذي أظهر جهله وتخبطه وهو ( ينهر) أصحاب المخابز بولايته ليفرض الأسعار بمزاجه الخاص ..

• مصيبة ولايات السودان ( الخرطوم وشمال كردفان نموذجاً) .. أن الذين يديرونها رجال ونساء لم تسبق لهم تجربة عمل جماهيري وسياسي بحجم أزمات ولايات السودان .. ومن البدهي في يوميات الحكم أن الحاكم أو الوالي الذي يستطيع إدارة مشكلة الخبز هو من يحكم ولايته ..أو منطقته .. وولاة السودان الذين نراهم ونسمعهم من وقتٍ لآخر عاجزون عن إدارة مكاتبهم .. ناهيك عن ولايات تنوم وتصحو علي رائحة الخبز المعدوم .. وليس المدعوم !!

عبد الماجد عبد الحميد



تعليق واحد

  1. معرفة إدارة مكتب الوالي خلوها لواليكم عبد الرحمن الخضر ..الله يرحم الملازم اول غسان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *