اقتصاد وأعمال

مانيس يفتتح معرض الخرطوم الدولي في دورته الـ38


جدد السفير عمر مانيس وزير رئاسة مجلس الوزراء إهتمام الدولة باستكمال عمليات السلام مؤكدا أن من أولويات الحكومة الانتقالية السلام ثم القضايا الاقتصادية. وقال لدى مخاطبته حفل افتتاح معرض الخرطوم الدولي مساء الخميس بارض المعارض ببري في دورته الثامنة والثلاثين، قال إن “معرض الخرطوم الدولي يعتبر أحد البوابات الاقتصادية التي تسهم في الدخول للأسواق العالمية”. ونقل سيادته تحايا رئيس مجلس الوزراء للمشاركين في المعرض، وأضاف أن المعرض يعتبر الحدث الهام الذي يجسد التواصل الحقيقي بين الشعوب التي تعيد السودان الي المجتمع الدولي والمساهمة الايجابية في حركة البشرية والارث السوداني خاصة وان السودان كان يعيش حصارا اقتصاديا ومثقل بالعقوبات، كما حيا تضحيات شباب ثورة ديسمبر العظيمة. فيما أكدت الدكتور هبة محمد علي وزيرة المالية والاقتصاد الوطني ورئيس مجلس إدارة الشركة السودانية للمناطق والأسواق الحرة ان هذة الدورة ستتيح الفرصة للسودان ان يتواصل مع العالم الخارجي ويطبع علاقاته التجارية والاستثمارية.

وقالت تتسم هذه الدورة بانها جاءت بعد أن شهد السودان الحرية والعدالة والسلام ورفع اسم السودان من قائمة الإرهاب مما يتيح له فتح آفاق جديدة للترويج لمواردة الاقتصادية والاستثمارية واشارت ان الشركة تمكنت من تطوير انشطتها في كافة المجالات مما يتيح تقديم خدمات تجارية. وحيت الدول المشاركة في هذة الدورة والشركات المحلية والعالمية. واوضح الاستاذ مدني عباس مدني وزير الصناعة والتجارة ان انعقاد هذة الدورة جاء في ظروف استثنائية رغم العقبات من ظروف احترازية لافتا ان الدورة تأتي والبلاد تحتفل بالذكري الثانية للثورة المجيدة وتوقيع اتفاقية السلام والانفتاح الكبير للسودان مع العالم. واوضح ان هذة الدورة تتيح الفرصة لخلق علاقات تجارية مبينا ان وزارته تعمل علي خلق فرص استثمارية يستفيد منها الشباب وعقد لقاءات ثنائية مع رجال الأعمال والشركات العالمية المشاركة في المعرض.

يشارالي أن هذه الدورة تشارك فيها 14دولة، و500 شركة محلية وعالمية، بجانب مشاركة وزراء التجارة والصناعة والاستشمار من مصر العربية وجنوب السودان، وعدد من الوزراء والولاة وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين بالخرطوم. والعاملين بالشركة السودانية للمناطق والأسواق الحرة .

الخرطوم 21-1-2021 (سونا)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *