سياسية

النائب العام: خطة لإنشاء شرطة خاصة بالنيابة


كشف مولانا تاج السر علي الحبر النائب العام عن خطة لإنشاء شرطة خاصة بالنيابة تعمل تحت إشراف وكلاء النيابة العامة وبتخصيص جهاز شرطة خاص بالنيابة ، مشيراً إلى أن مسألة الحصانات تم حسمها بعدم الابقاء على الحصانات السابقة خاصة حصانة جهاز الأمن والحصانات للأجهزة الأمنية الأخرى. وقال خلال مخاطبته اليوم احتفال افتتاح مقري نيابتي الجرائم الموجهة ضد الدولة ومكافحة الارهاب ومكافحة الفساد والتحقيقات المالية واستقبال وكلاء النيابة الجدد الذين تم نقلهم من وزارة العدل البالغ (55) مستشارا قانونياً قال إننا نأمل فى إجازة مشروع قانون الحصانات. ولفت لضرورة إنشاء نيابة متخصصة لكل نوع من أنواع القوانين، مؤكداً الالتزام بأوامر التأسيس الصادرة من رئاسة القضائية والتزامهم بتوفير المعينات اللازمة لوكلاء النيابة الجدد للقيام بواجباتهم تجاه الوطن. واكد النائب العام مولانا تاج السر الحبر، أننا خاطبنا رئيس مجلس الوزراء بشأن ملفات الفساد في المؤسسات الحكومية واخطار الوزراء بشأن التجاوزات والفساد لإجراء التحقيقات اللازمة، لافتاً إلى أن السياسة الجديدة لنيابة مكافحة الفساد والجرائم الموجهة ضد الدولة تختلف عن النيابات الأخرى وتم تأسيسها وفق أسس جديدة والتزام تام بحقوق المواطنين بما هو وارد في الوثيقة الدستورية وبعيدا عن النمط السابق وأن المواطنين يجب أن يميزوا مابين حقهم في التعبير والعمل ضد الدولة. وبحسب سونا ،وأضاف أن هذه النيابة تعمل بمعايير معينة وأن معاملة المتهمين ستتم وفق الحقوق المنصوص عليها ومايشكل جريمة ضد الدولة دون التوجه السياسي وتقوم وفق الإجراءات الجنائية دون خدمة أغراض سياسية ولن نسمح بذلك وللنيابة صلاحيات محددة. وأوضح أن إصلاح المنظومة العدلية يحكمها قانون إصلاح الأجهزه الحقوقية والعدلية لتحقيق حزمة متكاملة من العدالة على الأرض، مشيراً إلى أن نيابة مكافحة الفساد والتحقيقات والجرائم الموجهة ضد الدولة ومكافحة الإرهاب، صممت لتواكب المرحلة وحجم الجرائم المرتكبة ، مؤكداً أنه لابد من استصحاب العهود الدولية وكل مايؤسس لمجتمع حر ديمقراطي يتمتع بحقوقه الأساسية في حق ابداء الرأي والتجمع. ونوه تاج السر إلى أن قضية الشهيد بهاء الدين أمام النيابة،معربا عن أمله في أن تنشئ نيابة الجرائم الموجهة ضد الدولة ثقافة جديدة وممارسات لاجتياز هذه المرحلة.

الخرطوم(كوش نيوز)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *