اقتصاد وأعمال

تفعيل الاتفاقيات السودانية المصرية في مجال الثروة الحيوانية والسمكية


جرت اليوم بالعاصمة المصرية القاهرة بمقر وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي مباحثات بين الجانبين السوداني والمصري.

واستعرضت المباحثات تفعيل العمل المشترك بين البلدين وتكوين اللجنة الفنية المشتركة، وتم الاتفاق على أهمية التدريب وبناء القدرات وعمل آلية مشتركة لمكافحة التهريب ووقف تعديات الصيد الجائر وإنجاح مشروع الاستزراع السمكي وتبادل الخبرات والاستفادة من التقانة المصرية في مجال الأدوية البيطرية.

ترأس الجانب السوداني وزير الثروة الحيوانية الأستاذ حافظ عبدالنبي بينما ترأس الجانب المصري وزير الزراعة واستصلاح الأراضي السيد مرزوق القصير .

وكان قد استقبل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري، حافظ إبراهيم عبد النبي والوفد المرافق له لدى وصولهم مطار القاهرة وذلك في مستهل زيارته للقاهرة التي تستمر لمدة خمسة أيام.

وتأتي الزيارة انطلاقا من رؤية القيادة السياسية في السودان ومصر بتعميق العلاقات بين البلدين الشقيقين.

وسيقوم حافظ إبراهيم بزيارة بعض المعاهد البحثية وكذلك مشروعات الثروة الحيوانية للإطلاع على النهضة التي تشهدها مصر حاليا.

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *