سياسية

مناوي: الحرب سببها فشل النخب السياسية في إدارة التنوع


قال حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي، رئيس حركة جيش تحرير السودان، إن فشل النخب السياسية في إدارة التنوع والحماقات السياسية تسبّبت في اندلاع الحرب بالبلاد، ودعا لبناء دولة المواطنة المتساوية في الحقوق والواجبات .

وخاطب مناوي بمعهد الاستخبارات العسكرية بالخرطوم أمس، حفل تخريج دورات حراسة الشخصيات المهمة لمجموعتي حركة جيش تحرير السودان (مناوي) والحركة الشعبية شمال (مالك عقار).

وحذّر المحرضين والمتطفلين تجاه القوات النظامية لإحداث الفتنة بينها، وقال إن السلام لا يعرف قيمته إلا من ذاق مرارات الحرب، واعتبر أن تخريج هذه الدفعة البداية الحقيقية للسلام والاستقرار بالبلاد. وأكد مناوي أن الحرب كانت من أجل محاربة الشموليات وتصحيح المسارات، ونادى بضرورة الإسراع في تنفيذ اتفاق سلام جوبا وبند الترتيبات الأمنية.

من جانبه، أشاد وزير الدفاع يسن إبراهيم يسن، بمستوى تدريب الجنود، ودعا لتطوير ما نالوه من مهارات خلال مسيرة عملهم، وقال إن الفترة التدريبية امتدت لسبعة أشهر نالوا خلالها التدريب الأساسي وتدريبا خاصا لحماية وحراسة الشخصيات المهمة.

من جهته، أكد مدير معهد الاستخبارات العسكرية، العميد ركن عصام الدين عبد الله، حرص وزارة الدفاع وقيادتها وشركاء السلام على تطبيق الترتيبات الأمنية. وأوضح أن المتدربين تلقوا فنون وجرعات حماية الشخصيات المهمة، وأشار إلى أن رئيس هيئة الاستخبارات وجه بإدخال فقرات التايكوندو والمراسم والبروتوكول في تدريب حراسة الشخصيات المهمة.

صحيفة الصيحة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *