رأي ومقالات

صلاح الدين عووضه: وَسَخ وجلابة !!


وَسَخ وجلابة !!
اختاروا الانفصال..
وبنسبة تصويت لصالح الانفصال هذا بلغت 99%..
وكنا قبلها نتغنى بأنشودة الوحدة..
كنا نفعل ذلك في مقابل قلة منا كانت ترى ما يراه الراحل الطيب مصطفى..
فصُدمنا ؛ والأرشيف يوثق لصدمتنا هذه..
ثم صُدمنا أكثر حين قال قائلٌ منهم : الآن ارتحنا من وسخ الخرطوم..
فقد صرنا جميعاً وسخاً في نظرهم..
صرنا سواءً بسواء ؛ من كان يرفض الانفصال منا…ومن كان يدعمه..
ثم جاءت ثورة ديسمبر..
وهتف الناس : يا العنصري المغرور…كل البلد دارفور..
واسهمت في إسقاط من كان يسومهم – وغيرهم – سوء العذاب..
ثم أتت بهم إلى حيث القلب..
إلى العاصمة التي احتضنتهم بتحنان…وفقاً لاتفاقية هدفها تطييب الخواطر..
وتطبيب الجراح..
رغم إن المجروحين كثر ؛ وكلهم في حاجة إلى تطييب…وتطبيب..
وتمكنوا ؛ تمكنوا في – ومن – السلطة…والثروة…و حتى الثورة نفسها..
فإذا نحن جميعاً – أكرر جميعاً – في نظرهم جلابة..
سواءً من تسببوا في ذرفهم الدموع…أو من كانوا يذرفون الدموع من أجلهم..
فصُدمنا للمرة الثانية ؛ إذ بتنا جلابة..
من بعد الوسخ !!.
صلاح الدين عووضه



‫2 تعليقات

  1. موش كده وبس..ناس البان جديد ديل يسرقوا,,وينهبوا,,ويقتلوا,,ولو في زول إستنكر أو فضح أمرهم يقولوا دي عنصرية وديل مادايرين السلام..يعني بستثمروا في السلام وخلقتهم وصارتا مدخلآ للفساد زي المشروع الحضاري بتاع الكيزان العملوا السبعة وذمتها بيهو…!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *