منوعات

تفاصيل حياة عصامية مثيرة لطالبة جامعية بالسودان


دي انا ، بعد 10 عمليات كبيرة 🌸 ، وزيهم او زيادة حبه عمليات صغيرة ..
الموضوع حادث وكسر في الرجلين الاتنين ..
النتيجة بعد الاخطاء الطبية والسواطة بتاعت الجراحين في البلد دي :
تيبس مفصل الحوض بعد ما إتآكل وزح من مكانو ..
تيبس مفصل الركبة والاربطة مقطعة ..
وكسر قعد 7 سنة ما راضي يقفل .. والرجل نقصت 10 سم ..
عانيت في آخر 8 سنة في حياتي دي معاناة حقيقي انا ما عارفة اتجاوزتها كيف ، ولا عارفه كيف قدرت أصبر علي الألم والتنشن والاخطاء الطبية والعمليات والقلق ، نا بقدر أفسر الحاجة دي الا بي انو انا ربنا أكرمني وأداني نِعمة الصبر علي الإبتلاء 💛 ..
تعبت شديد .. نفسياً .. جسدياً .. صحياً ..
ما بنوم من الألم ..
ما بقدر اتحرك الا يشيلوني ..
خشيت عمليات ورقدت مستشفيات ووصلت حالات متدهورة شديد صحياً وصلت لي إنو قلبي يقيف في وحدة من العمليات ..
يئستا كتير ..
تعبت اكتر ..
وسالتا ، لي انا ..؟
السؤال دا سألتو كتير ..
كان عمري 16 سنة وانا بعاني من الحاجات دي ، مُراهقة ما فاهمه في شنو وكيف في كسر من الثانية حياتك كلها تتغير ..!
ولي تتغير بالشكل دا اساساً ..!
أخر سنتين ربنا أكرمني وبديت رحلة علاج جديدة كانت بره السودان ، ربنا دا كريم شديد ..
انا عانيت صحياً وجسدياً ، وأهلي عانو مادياً ، بس عمرهم ما حسسوني بي اي شي ، او اني حِمل تقيل عليهم ..
انا ربنا إبتلاني ، وأداني أسرة هي كانت سندي الأول والأخير ، الضهر الحقيقي لي ..
معنوياً .. مادياً .. وحتي حركياً ..
تعبتا ابوي واخوي شديد وهم بشيلوني من مكان لي مكان ..
تعبتا أمي بالقلق والخوف علي والتفكير في انو تعالجني كيف ..
تعبتا أخواتي بي دبرستي وانفعالاتي السريعة علي أتفه الحاجات ..
وما لقيت الا كل حُب وإحتواء ، وإهتمام ، وتضحية ، وبذل كل شي في سبيل أنا ابقي كويسة 🌸 ..
اصحابي ، مصابيح طريقي ، مِلح الأرض الانا عايشة عليها دي ..
أصحابي كانو سلم نجاة .. مصدر وينبوع حُب خرافي .. ما بفضى ، ما بكلو .. ما بملو .. ما بزهجو .. بعملو كل شي عشان حقيقي انا ما أحس بي اي تعب زيادة علي الانا تعباناه ..

كان عندي حِلم غير العلاج ، حاربت عشانو كتير .. القراب لي والمتابعين أخباري عارفين حلمي دا ، وهو جامعة الأحفاد ، مدرسة إدارة الأعمال 🌸 ..
الثانوي 3 سنين ..
انا بسبب الحادث ، وبسبب العمليات والتدهور الصحي ، امتحنت الشهادة السودانية بس (سنة تالتة ثانوي) ، في 5 سنة ..
عدت 5 سنين .. فيها سنتين ما امتحنتهم بسبب السفر ، او بكون راقدة مستشفي وحالتي صعبة ..
اخى سنة امتحنتها في لجنة طبية .. في وضع صحي لا أُحسد عليه ، بس ما كان عندي حل ، لازم امتحن واجيب النسبة البتدخليني يعني لازم امتحن واجيب النسبة البتدخلني ..
وضع كان صعب وقاسي شديد ..
كنت في الامتحان ببكي من القهر والألم ..
بحس اني مُشفقه علي حالي ..
وامتحنت ، وجبت النسبة اللي دخلتني الاحفاد والكلية العايزاها 🌸 ..
جمدت سنتين ، وسافرت ابدا العلاج ..
وعانيت في السنتين ديل معاناة ماف شخص ممكن يتخيلها ، الا زول يكون عاش نفس العشتو ، وما بتمني اي مخلوق يعيش او يشوف الانا شفتو ، لا عدو ولا حبيب 🌸 ..
علاجي تلاتة مراحل ، خلصتا المرحلة الاولى ، وفضل تاني مرحلتين ..
مرحلتين ح ياخدو مني كتير شديد .. نفسياً وجسدياً ، بس انا واثقة ربنا ح يكرمني وح يديني صبر اكتر بكتير من اي مشكلة او ابتلاء 🌸 ..
اساسا ماف حل ، لازم ح يحصل كدا ، لانو ربنا دا كريم وما بسيب عبادو 🌸 ..
حاليا جيت بعد المرحلة الاولى ، ونزلت الجامعة 💛 ..
ح اقرا ..
واجتهد ..
وممكن في اي وقت يقولو لي ارح السفر لي باقي العلاج ..
ح اجمد تاني ، وح ارجع اواصل باذن الله ..
فكرة انو اسيب القراية ، او اوقف لحدي ما صحتي تتحسن ، عمرها ما خطرت في بالي ..
هو انا بي عصايتي ورجلي دي ، حايمة وطالعة ونازلة وبعمل اغلب النشاطات النفسي فيها ..
اقوم اسيب حِلمي..؟
مستحيل ..
حرفياً انا ممكن اخلص جامعة في 10 سنة .. بس ويعني ..؟
المهم اخلصها واعمل النفسي فيه ..
العلاج ما شايله همو ، طالما ربنا موجود ، ماف خوف 💛 ..

الصورة في كليتنا 🌸 ..
فرحانة بالصورة دي زي الشافع البكون ماشي اول يوم مدرسة ..
اول خطوة في حلمي ، حلم بسيط موش ..؟
لكن اخد اجمل سنين عمري عشان يتحقق 🌸 ، من حقي افرح والله ..
افرح بي بداية نجاح علاجي ، وادعي ربنا يتم جميلو واخلص باقي المراحل وارجع كويسة ..
واتفاءل ..
اني ح اقرا وح اتخرج وح اعمل كل النفسي فيه ..

القصة دي بسيطة .. لكن فيها تفاصيل كتيرة شديد ما ذكرتها .. عشان البوست مُبهج ما عايزة الناس تتضايق .. بس اتاكدو ، انا ما وصلت هنا بالساهل ..

#روان_الجاك ..
#سلسلة_تحدي_وإراده ..

الخرطوم (كوش نيوز)



‫6 تعليقات

  1. الابنة روان سلام من الله عليك ورحمته وبركاته
    اولا اسال الله الذي لا اله سواه ان يعجل شفاؤك ويجعله ساهلا وياسرا غير عاسر وهو علي ذلك قدير
    ثانيا صدقيني طالما دا حسن ظنك في الله اعلمي انك في الطريق السليم وربنا سبحانه عند حسن ظن عبده فيه
    ثالثا انا بطلب منك ان تدعو لي والله محتاج للدعاء
    وشكرا

  2. غايتو في السودان الله يكون في عون الاطباء ..شغالين معاك عشرة سنين مجتهدين بالعمليات و العلاج و لا ينالوا سوى الجحود ..انتي قلتي كسر لم يلتئم ٧ سنوات معناها اما ان اصابتك شديدة او جسمك فيه مشكلة في سرعة التئام الكسور و انت الان قادرة على المشي بفضل سواطة الجراحين ..كان تجربي تقعدي بدون سواطة عشان تشوفي كان حالتك تكون كيف الان.. هناك طرق لاستدرار العطف غير لوم من ساعدوك . اصلا حالتك تستحق العطف بدون اللجوء الى هذه الاساليب

    1. ابنتي روان إنابة عن كل أطباء السودان أعتذر ليك عن اي خطأ قد يكون حصل واعتذر بشدة عن الكلام الجارح لصاحب التعليق أعلاه وأنا متأكد هو ما طبيب حتي ولو كان يحمل شهادات العالم كلها في الطب… قصتك تزيد من مستوي الايجابية لكل من يقرأها وأناطبيب لي ٤٠ عاما في المهنة ازددت بها معرفة …ربنا يقويك ويشدك وتوقعي زيارة مني مع بناتي اخواتك عشان نتعلم منك معني الصمود والصبر . .

    2. اخي ياسر عبدالرحمن
      يبدو انك من الاطباء السواطين الذين يملؤون هذه البلاد

  3. شكرا روان لحمدك لربك العظيم واكيد سيرحمك بفضله ويعينك ولاتياس من رحمتة. وبلاشك لك عزمة قوية وستحققه باذن الله. واطلب من ابناء بلدك ولايبغلون عليك.اانشاء الله؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *