رأي ومقالات

100 شخص يعتدون على الشواني.. العُنف هو النتيجة الطبيعية للنزق الطفولي لقطيع ثورة ديسمبر


تم الاعتداء على الأخ هشام الشواني عند أحد التروس بالقرب من حديقة القرشي، وكان يقود سيارته لوحده.

إعتداء جبان من صعاليك جبناء. و ليس هناك أي شيء من الرجولة في أن يعتدي مجموعة على شخص واحد أعزل.

الصعاليك الذين اعتدوا على الشواني كانوا حوالي 100 شخص، وبعضهم كان يصور هذا الاعتداء.
100 مقابل رجل واحد يا جبناء!

العُنف هو النتيجة الطبيعية للنزق الطفولي لقطيع ثورة ديسمبر.
نحن بنعتبر الإعتداء على هشام الشواني هو اعتداء على كل شباب الإسلاميين أصحاب المواقف الحرة والناقدة لقطيع ثورة ديسمبر.

والله لا نتمنى أن تكون لغة العنف هي اللغة السائدة، دا ما في مصلحة البلد. وأرجو أن تتم إدانة السلوك دا من الجميع، وتحاصر هذه الظاهرة وقبلها يحاصر خطاب الكراهية والتحريض. لأن العنف بالطريقة دي لو دور تاني ما بقيف.

حليم عباس


‫4 تعليقات

  1. صعاليك نسال القياده والشرطه لوقف هذا العبث.
    كتايب حنين والشويعيين لابد ان يخترهم في علبهم لانهم هم من يحرشون الشباب القطيع والله شي عجيب يقولً ليهم امشو يمين يمشو يمين ده اسمه الفراش المبثوث.
    نتمني الشفا للاخ الغدروه الجبنا. ومن المفروض يكون شايل معاه مسدسه دافع عن نفسك لابد من تصريح قانوني لمسدس.

  2. طبيعي من قحط تعمل كده عشان السلطة تستغل الجهال والشفع ،،،، نحن في الاسعاف وقفونا ،،،،،، غايتو بلد فوضى ……

  3. شباب شنو…؟ الإسلاميين…؟ ديل شنو كمان..؟ وببيعو شنو؟ معقول بعد ثلاثيينية ما سموها الانقاذ..لسه في بشر. يقولو إسلاميين….والله عجائب