منوعات

شاهد بالفيديو.. كيف ودع الشيخ “الحكيم” ابنته الفقيدة “حسناء” على قبرها


بثبات أدهش المشيعين، ودع الداعية الإسلامي المعروف “محمد هاشم الحكيم” ابنته الفقيدة حافظة كتاب الله طالبة الصيدلة “حسناء” قائلاً: وهو يحبس دمعه ” أبشركم بأن هذه البنت عاشت على كتاب الله تعالى، قارئة للقرآن ليلها و نهارها، تسمع القرآن من الغلاف إلى الغلاف، عاشت نحو ثلاثة أعوام مع المرض صابرة محتسبة.

وأضاف “الحكيم”: مكثت 40 يوماً في غيبوبة القرآن يتلى 24 ساعة على مسامعها، وكنا نسألها حسناء عايزة شنو؟ تجيب أقرأوا لي البقرة، آل عمران تختار من السور ما شاءت”

وكشف الحكيم بأن آخر قولها كان لا إله إلا الله ولاحول ولاقوة إلا بالله، مردفاً نحسب بأننا زفينا حورية الليلة.


و غيب الموت، مساء أمس الأحد، حسناء بمستشفى علياء التخصصي، في أمدرمان، الحسناء ابنة الداعية السوداني المعروف “محمد هاشم الحكيم، طالبة الصيدلة وحافظة كتاب الله ومؤسسةُ مركز لتحفيظ القرآن الكريم،بعد معاناة مع المرض، ووريت الثرى بمقابر الشجرة بالخرطوم.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

 


‫5 تعليقات

  1. نعم الاب انت ونعم البنت الفقيدة …ربيت وادبت بأدب القران ..رحم الله بنتك وصبرك وثبتك واثابك ولا حول ولا قوة الا بالله

  2. ربنا يتقبلها ، انا لله وانا اليه راجعون ؟ لله ما أعطي ولله ما أخذ ، ربنا يصبر والديها واهلها جميعاً،

  3. اللهم أرحمها وأغفر لها وأكرم نزلها ووسع مدخلها مع الصديقين والشهداء وحسن أؤلئك رفيقا

    حافظة القران ….. لقد اكرمها ربي

    نسال الله أن يرحم أموات المسلمين جميعا…. وأن يرحمنا اذا صرنا الى ما صاروا اليه

    1. انا لله وانا اليه راجعوان
      اللهم ارحمه واغفر لها وادخلها فسيح جناتك مع الصديقين والشهداء والصالحين وارفع درجتها في الفردوس الاعلي قرب النبي صلي الله عليه وسلم ببركة هذا القران وحبها اليه واجعله انيس لها في قبرها واضي السراط لها بنور الايات التي في صدرها امين امين امين

  4. إنا لله وإنا إليه راجعون.. اللهم أرحمها وأغفر لها وأجعلها من أصحاب اليمين وأجعل الفردوس الأعلى من الجنة مثواها يارب العالمين