اقتصاد وأعمال

(2.5) مليار دولار عجز في الميزان التجاري


كشف الموجز الإحصائي للتجارة الخارجية في الفترة من يناير حتى سبتمبر 2021 عن العجز في الميزان التجاري بلغ (2.5) مليار دولار، فيما بلغ إجمالي الصادرات لنفس الفترة حوالي 3.2 مليار دولار، في حين بلغت الواردات (5.7) مليار دولار.

واستعرض الموجز الإحصائي للتجارة الخارجية الصادر عن بنك السودان المركزي، قيمة العائد من الصادرات السودانية في الأشهر التسعة من العام الجاري، إذ بلغت من الذهب (1.5) مليار دولار، الماشية (395) مليون دولار، السمسم (339) مليون دولار، القطن (110) ملايين دولار والصمغ العربي (92) مليون دولار.

أما قيمة الواردات فبلغت من سلع مصنعه قيمة (1.1) مليار دولار والآلات والمعدات قيمة (1.1) مليار دولار، القمح والدقيق حوالي (385) مليون دولار، السكر (344) مليون دولار، مواد غذائية أخرى بحوالي (413) مليون دولار ووسائل النقل حوالي (520) مليون دولار.

وقال الخبير الاقتصادي محمد الناير لـ(سونا)، إن العجز في الميزان التجاري زاد قليلاً عن الـ(4) مليارات دولار في السنوات الماضية. ووصف الناير، الأداء عموماً بأنه جيد وأن التحسن الذي طرأ نتيجة للسياسات التي اتبعت وجعلت كثيراً من المستوردين يحجمون عن الاستيراد في السلع الكمالية، مُعرباً عن خشيته أن يعزف المستوردون عن استيراد السلع الاستراتيجية والأساسية. وعزا الانخفاض الكبير في استيراد القمح والدقيق لطرح الخبز التجاري وعدم قدرة الناس على الشراء، وعاب على الدولة استيراد السكر بقيمة (344) مليون دولار وقد تصل بنهاية العام إلى (500) مليون دولار وكان من الممكن معالجة مشاكل المصانع وزيادة الإنتاج المحلي لتغطية الاستهلاك.

الصيحة