أبرز العناويناقتصاد وأعمال

بدء إنتاج السيارات الكهربائية بالكامل في جدة


قال مدير التسويق في الشرق الأوسط في شركة لوسيد، فراس كاندلفت، إنَّ الشركة تعتزم خلال الفترة المقبلة الإعلان عن المرحلة الثانية للإنتاج في السعودية.

وأوضح -في تصريح صحفي- أنَّ المرحلة الثانية تعني إنتاج بعض موديلات الشركة بالكامل في مصنعها بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية في جدة، بعد أنْ كانت المرحلة الأولى من الإنتاج تقتصر على تصنيع بعض القطع أو التجميع فقط. وأشار كاندلفت، إلى أنَّ سعة التجميع الحالية في مصنع جدة AMP-2 تبلغ 5000 سيارة سنويًّا.

وحسب البيانات، افتتحت مجموعة لوسيد موتورز -المملوكة جزئيًّا لصندوق الاستثمارات العامة- رسميًّا في سبتمبر الماضي، أول مصنع للسيارات وذلك في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية.

وكان فيصل سلطان نائب الرئيس والمدير الإداري لشركة لوسيد بالشرق الأوسط، ذكر -في تصريحات صحفية، خلال ديسمبر الماضي- أنَّ الشركة قامت بتجميع ما يقرب من 800 سيارة في مصنعها بالسعودية منذ افتتاحه.

وأوضح سلطان -وفقًا لما نقلته رويترز- أنَّه يتم تصنيع السيارة بالكامل في ولاية أريزونا، ثم يتم تفكيكها ومن بعدها يتم شحن السيارة هنا كأجزاء، ثم يتم تجميعها مرَّة أخرى.وبيَّن أنَّ العمال في المصنع بجدة يقومون بإعادة توصيل البطارية، وتركيب الإطارات، وإعادة اختبار السيارة، مبينًا أنَّ الشركة تركز بشكل أساس على تدريب أكثر من 200 موظف محلي.

وأشار سلطان إلى أنَّ افتتاح وحدة البناء الكامل يعتمد على سلاسل التوريد وتطوير القوى

العاملة. وكان بيتر رولينسون، الرئيس التنفيذي لمجموعة لوسِيد موتورز، ذكر أنَّ المستهدف هو تصنيع المزيد من القطع في مصنع الشركة في السعودية، مشيرًا إلى أنَّ الأهم هو ما سينتجه المصنع بعد 3 سنوات من الآن.