كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

أرض سكنية لكل أسرة قضت 10 سنوات تحرس مبنى تحت الإنشاء


شارك الموضوع :

قال والي الخرطوم، الدكتور عبدالرحمن الخضر، إن اللجان الشعبية بالولاية ستؤدي القسم بغرض تنفيذ الاتفاق الذي تم مع المفوضية القومية للانتخابات، والخاص باعتماد شهادة اللجنة الشعبية كمستند لتسجيل الناخبين الذين لا يمتلكون أوراقا ثبوتية.
واعتبر الوالي خلال مخاطبته للمؤتمر الجامع للجان الشعبية بمحلية بحري، تسجيل الناخبين والذي سيبدأ إعتباراً من اليوم وسيستمر لمدة 26 يوماً، مسؤولية جماعية “وعلى كل الأحزاب حث الناخبين لتسجيل أسمائهم لضمان نجاح الانتخابات”.
ودعا الخضر الى تجديد الثقة فى اللجان الشعبية على أن تمثل كل مواطني الحي بعيداً عن الانتماءات السياسية، وطالبها بأن تكون مدركة وواعية لكل المهددات الأمنية بالحي والإبلاغ عن الظواهر الشاذة لأقسام الشرطة ومراكز بسط الأمن الشامل ،كاشفاً عن ترتيبات لانشاء نقاط بسط أمن شامل بكل الاحياء ،بجانب مكتب للمعاون الإداري الذي سيقوم بواجبات مراقبة الخدمات والإبلاغ عن أي قصور أو مشاكل تعتريها.
واعلن الخضر، دعم الشرطة بوسائل حركة واجهزة متطورة لفرض هيبة القانون.
الى ذلك، اكد الوالي، أن الهيكلة الجديدة لمشروع النظافة تضمنت مرورعربة النفايات في الأحياء السكنية 3 مرات فى الأسبوع، مشيراً الى أنه من بين المهام الجديدة إكمال السجل المدني لكافة المواطنين ورقابة المباني تحت التشييد، مع التزام الولاية بمنح كل أسرة مضى على وجودها 10 سنوات داخل المبنى تحت التشييد قطعة أرض سكنية، وأكد التزام الولاية بالخدمات الأساسية عبر البرنامج المعلن والذي رصدت له مبلغ 500 مليون جنيه، وأعلن الوالي عن تخصيص حوافز وجوائز مالية لكل لجنة شعبية تقوم بتنفيذ هذه الواجبات.
المصدر :الصحافة

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1

        يا والى تدفع شنو من زمان مالكم تاكلو فى الوطن والمواطن ولا عشان قربت الانتخابات يا خوى الشعب وعى الاكاذيب تانى ما ح تنفع شوفو ليكم حيل اخرى.

        الرد
      2. 2

        اتقي الله عايز تخربها انتظر الانتخابات اذا جابتك اعمل العايز تعملة عشرين سنة بتعزبوا في الناس عايزنهم انسو عبد الرحمن الخضر امشي وزع في الشمالية الخرطوم عندها ناس

        الرد
      3. 3

        هو اصلا فى مبنى تحت الانشاء لعشره سنوات !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس