كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

زوجان في البيت ومخرجان في الاذاعة.. صلاح التوم وسهيرقوليب:نشجع فريقا واحدا ويطربنا فنان واحد


شارك الموضوع :

المخرجان , صلاح التوم ,وسهير عثمان قوليب ,على الورق بدلا من خلف الزجاج , يرسمان لوحة العمل والحياة , والمشتركات التي زينت هذه اللوحة , على صعيد العمل والحياة المشتركة و(حب) الاخراج كان مدخلهما الى حب الحياة المشتركة , التي يحب فيها احدهما كل ماهو جميل لنصفه الآخر , فاناقة صلاح هي من اخراج سهير والعكس صحيح , اكتسب صلاح التوم شهرته في الاخراج من الشكل الحديث الذي تميز به وغير المعروف عنه ان له اسهام في اخراج عدد من الاعمال الدرامية والمسرحية والتوثيقية , وغير المعروف عن سهير ايضا انها كان يفترض ان تكون شاعرة او كاتبة , لما تتمتع به من سمع وتركيز عاليين , وفي هذه المساحة نكتشف معهما اسرار العمل واسرار الحياة وقواسمها المشتركة بدءا من حب الاذاعة وانتهاء بعشقهما المشترك لبعضهما ,و لوردي والهلال .
* لماذا ارتبط اسمك بالمنوعات فقط؟
(صلاح )-اخرجت اكثر من ستة مسلسلات , وبدأت عملي كمساعد مخرج بالدراما مع محمود يس في (السوس,والدهباية )واخرجت في صوت الامة (عشاق تحت التمرين )تأليف رحمي سليمان ومسلسل للخاتم عبدالله ومع امين محمداحمد في صالة العرض (دموع فاطمة ,وخطوة في الظلام), لكن المستمع في باله المنوعات لان لدي بها شكل معين وهو شكل القطع في الاغاني لتوصيل فكرة معينة وجدت صداها عند المستمع لذلك احتفظ لي بصورة مخرج المنوعات .
* متى كانت بدايتك بالاذاعة؟
( سهير )لدي بدايتان مع الاذاعة , الاولى كمستمع ( من زمن الرادي في الرف), والاذاعة لم يكن لديها شريك في ذلك الوقت , وكنت اسمع بتركيز وجزء من ثقافتي تكون من الاستماع للاذان , اخبار , غناء , تسلية على الهواء , اما على مستوى العمل التحقت بها في العام 1990 بعد ان تخرجت فى معهد الموسيقي والمسرح.
– (صلاح )نحن لحقنا الاصالة في آخر ركب و حاليا بعد ان اصبح الاخراج تقنيا فانه لايعطي النفس الحقيقي للمخرج , زمان كان المخرج له شأن , وانا عاصرت كبار المخرجين وعملت معهم مساعد مخرج , صلاح الدين الفاضل , معتصم فضل , شاذلي عبدالقادر,صلاح التوم كلهم كانوا اساتذتي وتعلمت منهم المهنية .
*العمل الاذاعي يأخذ وقتا طويلا من تسجيل ومونتاج كيف توفقين بينه وبين منزلك؟
(سهير )التسجيل والمونتاج صحيح ,يأخذ منا وقتا كبيرا لكن رغم ذلك لا اشعر اني اهمل منزلي أو هناك فجوة, ووقتي ملئ عن حب او اختيار , والمخرج صاحب اعباء وعمله محدد ولا يستطيع الظهور كثيرا مثل المذيع , والاجمل عندما يستمع الى عمله وهو في البيت .
* زواج المهنة الواحدة ماهي ايجابياته وسلبياته ؟
– ( صلاح ) له ايجابيات وسلبيات , ايجابياته فهم الوسط وفهم لطبيعة العمل اضافة للتقييم والنقاشات والنقد البناء , اما سلبياته اننا طول اليوم غير موجودين وليس لاحدنا وقت فراغ للمناسبات الاجتماعية او المجاملات .
(سهير) زواج المهنة , ايجابي لدرجة كبيرة , اولها انه يعرف ظروفك المهنية ويعرف كذلك ظروفك الاسرية , ومتطلبات المهنة وطبيعتها , وكثيرا ما يوصلني الى الاذاعة دون ان يكون لديه عمل في عطلته.
*هل صادف وان قمت بعمل لم يعجب صلاح كمخرج؟
-(سهير ) قد يكون علي الهواء هناك بعض الهنات واحيانا يبدي لي بعض الملاحظات , وانا كذلك اقول له وجهة نظري في اشيائه وشأني شأن كل الزوجات لا احب ان يكون في عمل زوجي خلل وافرح لنجاحه وادعمه .
* بماذا يتميز صلاح؟
– (سهير )صلاح التوم واعي وراقى ,لايحب الكلام الكثير والثرثرة , , فهو فنان بدرجة امتياز لو قلت غير ذلك اكون اجحفت في حقه وهو صاحب مدرسة وله بصمته .
*هل كنت فى السنوات التى خلفه في المعهد وكيف تم تعارفكما؟
(سهير ) نحن في الاصل لم نلتق في المعهد ولا حتى ايام مشاريع التخرج , الحياة العملية كانت مدخلا للحياة الزوجية , بدأنا عملا وتعارفنا وتفاهمنا ومضينا قدما وكونا اسرة , والعمل كان بداية لاكتشاف المشتركات اضافة للكيمياء الانسانية.
*اللقيا , في العمل وفي البيت , اين هي من المثل القائل كثرة الطلة بتمسخ خلق الله؟
(سهير )كان رئيسي المباشر , ولازم اقابله كل يوم ,وكترة الطلة مابتمسخ خلق الله , و(الناس بتمسخ بي كلاما) , وهناك طلة الشخص الذي تحبه وتستزيد منها محبة له.
*هل سبق وان قدمت سهير عملا لم يعجبك؟
ً (صلاح ) الاخراج وجهة نظر وقد تكون وجهة نظرها لها تبريراتها , والاخراج بصمة انا اقول لها رأيي وهي تعمل ماتراه .
*هل تستشيرك فيما تفعل؟
( صلاح )كثيرا ماتستشيرني , وغالبا ماتكون هي تنتج وانا استمع .
*كيف هي على مستوى المنزل؟
(صلاح )هي ست بيت ممتازة .
*فيم تبرع في الطبخ؟
( صلاح )بتعمل شوربة عدس ماحصلت
(ضحكت ,هسه العدس داير ليه عرفه)
*قال جادا طبعا العدس يحتاج الى خبرة.
*ماهي القواسم المشتركة بينكما ؟
-هناك قواسم كثيرة مشتركة بيننا , المزاج والاهتمامات , نشجع فنانا واحد ونطرب لفنان واحد وردي ونشجع الهلال .
*تبدو انيقا كالعادة هل لسهير دخل في اختيار الملابس؟
-لديها دخل كبير في اناقتي ودور اساسي وتختار لي الالوان وكل شئ.
*وقالت سهير التي كانت شاهدة على التصريح باناقة زوجها , انه كذلك يختار لها معظم ماترتديه ومن النادر جدا ان يكون قد احضر لها شيئا لم يعجبها.


الراي العام
الخرطوم: ماجدة حسن

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        من الابجديات في ادارة المؤسسات عدم وجود صلة قرابة بين العاملين مهما كانت الاسباب واذا تزوج موظفان فانهما يخيران بأن يستقيل احدهما او ربما النقل لفرع اخر لا صلة له بالاول فكيف يحدث هذا في مؤسسة حكومية؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس