كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

أميركا تدعو الجنوب لاحترام سيادة السودان



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]قال بيان للبيت الأبيض، إن المبعوث الأميركي الخاص للسودان برينسيتون ليمان ونائب مستشار الأمن القومي الأميركي، دينيس ماكدونوج، أبلغا حكومة جنوب السودان أنه يتعين على الجنوب احترام سيادة السودان وإنهاء دعمه للجماعات المسلحة في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.
وأضاف البيان أن المسؤولين الأميركيين أعربا عن قلقهما العميق بشأن أعمال العنف على الحدود بين السودان وجنوب السودان.
ونقل راديو «صوت أمريكا» عن البيت الأبيض توضيحه في بيان أصدره «أن ليمان ، وماكدونوج ، زارا الخرطوم وجوبا خلال اليومين الماضيين، حيث بحثا مسألة الهجمات التي وقعت أخيراً عبر حدود ولايتي كردفان والنيل الأزرق، والأزمة الإنسانية التي نجمت عن ذلك في المنطقة الحدودية».
وجاء في بيان البيت الأبيض، أن الدبلوماسيين أبلغا مسؤولين سودانيين في الخرطوم بأن الأزمة الإنسانية تتفاقم بسبب قيام السودان بعرقلة المعونة الدولية للمدنيين في المنطقة.
[/JUSTIFY]

الصحافة

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        سبحان الله !! البيت الابيض صحا من نومه علي هزيمه مخططاته في السودان !! فقال نائب مستشار الامن القومي للمندوب ليبمان : ان اقامتي في السودان قد طالت والحكومه لاترضخ لضغوطنا !! ولاترد علّينا !! وموضوع جماعه عرمان والحلو وكدروك خروف (عقار أير) شايفو طلع فشوش!! وموضوع تجمع كاودا 2 اكبر مؤشر علي فشله والحكايه ماماشا لي قِدّام !! فقال المندوب ليمان : سمعت مثل سوداني بيقولو فيهو : المابتلحقو جدٍعو . فابرق نائب المستشار البيت الابيض ان لسان حال الحكومه والشعب والجيش بيقول بالانجليزي الفصيح (If you can`t beat them join them) فاصدر آمر البيت التعليمات ان امريكا تدعو الجنوب لاحترام سياده السودان!! لاننا نحترم الدوله القويه !!ولانفهم الاّ منطق القوه !! هكذا تركيبنا الثقافي وهكذا نشأنا.
        نسأل الله ان يبين بملا يدع مجالا للشك لتيار السلطه الحاكمه المهادن لامريكا معرفه مفتاح التعامل معها!! والنظر في التحول الفوري للمواقف السياسيه للاداره كرد فعل لمواقفنا الصلبه من حقوقنا!! كما حدث في ابيي مثلا !! والدفاع عن مكتسباتنا وسحق اعدائنا ومخططاتهم التدميريه كما حدث في كردفان والازرق !! او لاستمراريه بناء نهضتنا التنمويه الدفاعيه كزيارات الصين والخليج!! لايجاد موقع قدم لنا في عالم اليوم وبناء دوله المستضعفين المجاهده … والله من وراء القصد..ودنبق

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس