حوارات ولقاءات

حوار مع المذيعة سهام عمر .. هذه حقيقة إيقافي.. و(العنصرية) حرمتني من (الإحتراف).!


[JUSTIFY][SIZE=5]مذيعة مهذبة جداً، وصاحبة إطلالة مميزة، وأسلوب مختلف، بدأت مسيرتها الإعلامية كصحافية وحازت على القيد الصحفي، قبل ان تنتقل للعمل في قناة الخرطوم كمذيعة، وتستقر مؤخراً بفضائية النيل الازرق، والتى ساهمت في تقديمها للمجتمع بصورة أوسع، وذلك من خلال تقديمها لعدد من البرامج أبرزها (كل الالعاب) و(مساء جديد) وعدد من البرامج الاخرى، وربما تكون المذيعة (سهام عمر) والتى قلبت معها (السوداني) الكثير من الاوراق، هي من اكثر المذيعات التلفزيونيات اللائي يتعرضن للهجوم من بعض الأقلام الفنية، خصوصاً في الفترة الاخيرة، مما دفعنا لنجلس اليها ونسألها عن ذلك الهجوم، وعن كثير من التفاصيل، التى تطالعونها في المساحة التالية:
* بداية حدثينا عن (المعاينات) التى مررتي بها للالتحاق بقناة النيل الازرق.؟
انا انتقلت من قناة الخرطوم إلى النيل الازرق، وقمت بدخول معاينة شاملة على اربعة اقسام، وكانت لجنة المعاينة تتكون من الاساتذة عبد اللطيف مجتبى ولؤي بابكر صديق ومجدي عوض صديق والشفيع عبد العزيز، ودارت المعاينة حول عدد من النقاط ابرزها (الثقافة العامة والازياء واللغة والتعامل مع الكاميرات والحوار)، واجتزتها بنجاح والحمد لله، وتم اختياري من ضمن (142) متقدما، انا وخمسة آخرون من ضمنهم شيبة الحمد.
* بصراحة..ماهي الاضافة التى قدمتها لك قناة النيل الازرق.؟
النيل الازرق محطة كبيرة في حياتي، واذكر انني طلبت من الشفيع عبد العزيز ان يضعني في البرامج الرياضية، بحكم رغبتي، لكن المخرجين لؤي ومجدي اقترحا ان اقوم بتقديم برامج المنوعات وقد كان، ونجحت في تقديمها على حسب رأي الجمهور، والنيل الازرق كذلك منحتني حب الناس وهذه الاخيرة تساوي كل كنوز الدنيا.
* حديثك لايتفق مع الاخبار التى تأتي مؤخراً من القناة..حيث يتردد أن هنالك خلافات كبيرة مابينك وإدارتها قضت بإيقافك عن العمل.؟
القضية تم (تضخيمها) من قبل بعض الاقلام، والتى وجدت فرصة في سهام عمر، لتقوم بتهويل الموضوع، والحكاية كلها ان القناة اصدرت موجهات بمايختص بالازياء، وعدم استيعابنا لتلك الموجهات بصورة فورية تسبب في ايقافنا انا وعدد من الزميلات عن العمل لحلقتين فقط، وماتلحظه ان البعض ركز على سهام فقط ولم يشر إلى الزميلات الآخريات، واللبيب بالاشارة يفهم.!
* كأنك تلمحين إلى انك (مستهدفة).؟
لااستطيع ان اؤكد هذا الموضوع او انفيه، لكن احياناً اشعر بذلك من خلال بعض الكتابات، والتى ازدادت في الفترة الاخيرة والنقد غير الموضوعي، و…
* (مقاطعة)..مثل ماذا.؟
مثل التطرق للكتابة عن شخصية سهام فقط.. وعدم الاشارة بوضوح إلى مكامن الخطأ في العمل الذى تقوم به، اي ان البعض يركز على اشياء لاعلاقة لها بالعمل او التلفزيون، والبعض يقول انني (ضعيفة) وانني (غير مؤهلة) و..و..الخ..والغريب انه لايقدم توضيحا حول تلك الاتهامات لتصبح مجرد نقد لايستفاد منه في اي شئ..و(شخصي) اكثر مما هو مهني.!!..وسأذكر لك مثالا صغيرا.. قبل فترة كتب الاستاذ سعد الدين ابراهيم عني بأنني (مجرد ديكور) ليس الا..وشرح الاسباب التى دفعته لقول ذلك الحديث، وبالفعل، اخذت نصيحته كما هي وعملت بها بعد ان اكتشفت انه اصاب الحقيقة في حديثه ، ليكتب بعد ذلك عني بأفضل مايكون، وهكذا نستفيد من النقد، وعموماً انا اشكر الجميع، من ينتقدونني مهنياً..و..شخصياً كذلك..لأن هنالك مثلا يقول: (طالما أنت في الضوء..هذا يعني انك موجود).
* النيل الازرق مشهورة بالتنافس الحاد بين مذيعاتها..هل هنالك (غيرة خبيثة) بينكن كمذيعات.؟
اطلاقاً..نحن في القناة كلنا (شقيقات)، ونعمل من اجل هدف واحد وهو الارتقاء بالقناة، وننتنافس ولكن بطيبة وبحب، والغيرة لدينا (حميدة)..وليست (خبيثة).
* بصراحة..هل انتي راضية عن التوظيف الحالي لك في القناة.؟
لست راضية..لانني اشعر انني امتلك الكثير لم اقدمه بعد، نعم..انا قدمت عددا من البرامج والمنوعات لكنني احتاج لتقديم البرامج ذات الطابع الحواري العميق، في كل المجالات سياسية كانت او اقتصادية او اجتماعية.
* قلتي انك بدأت في الاعلام كصحافية..الا يعاودك الحنين للقلم.؟
الحنين يشدني كل يوم للصحافة، وانا أبدع اكثر من خلال الحروف، وانا كنت صحفية (شاطرة جداً) بشهادة اساتذتي، وقمت بإعداد حوارات ضجة، وانا اعتز بتلك الايام، ولاحظت ان البعض مؤخراً يحاول ان يخلق مشكلة مابيني والصحافة، بحجة انني اهاجم الصحافيين، وانا لا اهاجم الصحافيين على الاطلاق، ولكنني اهاجم (المتصحفين)، واقول لهم ان الكلمة والقلم أمانة يسألكم منها الله يوم القيامة.
* لنكن اكثر وضوحاً…من هم اولئك (المتصحفين).؟
(المتصحف) برأيي هو من ينتقد الناس بصورة (شخصية)..فهنالك البعض ينتقدك لأنك لم (ترفع له سماعة الهاتف) وآخر ينتقدك لأنك (لم تسلم عليه)..وهؤلاء هم من اقصدهم بـ(المتصحفين).
* دعينا نتجه لجانب آخر من الحوار ونسألك عن سر علاقتك بإتحاد الفروسية.؟
انا اصلاً (فارسة خيل)، واحب هذا النشاط جداً، واعتقد ان هذه الرياضة مظلومة وتحتاج للنظر اليها، خصوصاً مؤخراً حيث هزم فرسان السودان عددا كبيرا من الدول في هذا المجال وفي مقدمتها بريطانيا.
* اذن هي ليست علاقة (برجوازية).؟
على الاطلاق..انا انسانة بسيطة جداً..وهي رياضة للجميع وبسيطة كذلك، ولاتلتصق بمفهوم البرجوازية على الاطلاق..وهي في متناول الجميع.
* سهام..حدثينا عن الحب في حياتك..؟
الحب هو رونق الحياة..والانسان يبحث عن الحب في مراحل حياته، وهو وحظوظه، فإما جاء اليك بالشقاء وإما بالسعادة، وانا اعظم حب لدى هو حب الناس، وهو يكفيني تماماً، اما على المستوى الشخصي فأنا لازلت ابحث عن الحب الحقيقي.
* والشاكوش..؟ هل تعرضت لهذه المفردة من قبل.؟
على الاطلاق..انا (لاأخدت..ولا أديت)..!! تضحك.
* المستقبل..كيف تراه سهام عمر.؟
انا متفائلة..وزمان كانت الاحلام الوردية أكبر في أن أصل إلى القمة في مجال عملي وان احترف بالخارج، وسعيت في ذلك لكنني اصطدمت بعراقيل عديدة، آخرها كان عندما تقدمت بطلب للالتحاق بقناة عربية كبيرة، لكنهم اعتذروا لي عن قبول الطلب بحجة انني (سودانية)..وهم يرغبون في لبنانية او خليجية..!! وهي (عنصرية) غريبة تفاجأت بها، لكنني رغم ذلك لم ايأس.
* رسالة اخيرة..إليك القلم..؟
اشكر كل من وقف الى جانبي، وكل من يحب سهام عمر، واقول لهم لولاكم لما وصلت لهذه الدرجة، وانتظر منك المزيد فأنا لازلت في (سنة اولي اعلام)، واشكر كذلك حتى الذين يهاجمونني بصورة راتبة، كما اشكر صحيفة (السوداني) الاشراقة الحقيقية في مجال الاعلام السوداني بصدقها واحترامها ومصداقيتها على هذا الحوار الذى يأتي بعد عامين من الصمت، واتمنى للجميع دوام التقدم والإزدهار..والعفو والعافية.[/SIZE][/JUSTIFY]

السوداني



‫2 تعليقات

  1. جميلة صاحبة ابتسامة دافئة , واذا اتتك مذمة من ناقص فهذه الشهادة بانك كامل , نحن كما قال بروفسيور عبدالله الطيب له الرحمة _ القبائل السودانية تزاوجت مع بعض القبائل المشهورة بالحسد . استمرى استمرى , لم يرفضوك لسودانيتك ولكن اللبنانية تلبس لهم ما يشاءون وانت لن تفعلى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *